fbpx
مجتمع

560 طفلا استفادوا من 5 مراحل للتخييم بتاونات

البنيات التخييمية بالإقليم تعززت بميلاد مخيم الودكة الذي يراهن عليه لتشجيع السياحة

تعززت المخيمات الصيفية بتاونات، بميلاد مخيم جبلي بغابة ودكة بغفساي، انضاف إلى مخيمي الورتزاغ وبني وليد، المحدثين قبل نحو سنتين، فيما يعقد مسؤولو النيابة الإقليمية للشباب والرياضة، العزم على إحداث مخيمات أخرى، كي يصبح الإقليم من أهم مراكز التخييم.
ويضم المخيم المحدث بتمويل من وكالة إنعاش أقاليم الشمال في إطار برنامج التنمية المندمجة، فضاء ترفيهيا عبارة عن مسبح ومرافق موازية، فيما وصفه مصدر من النيابة ب»المخيم الاستثناء وطنيا بكل المقاييس»، في أفق تحويله إلى قطب جذب وطني للتخييم.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى