fbpx
الرياضة

بورمضان وكيسري يحملان آمال الماراثون المغربي

الاكتفاء بعداءين يحرم المغرب من المنافسة على الترتيب الجماعي

يخوض عبد الرحيم بورمضان ورشيد كيسري، غدا (الأحد)، منافسات الماراثون في اختتام الألعاب الأولمبية.
ويملك العداءان بورمضان وكيسري كل الحظوظ للتتويج، سيما أنهما يملكان توقيتين جيدين، إذ سبق أن حقق بورمضان ساعتين و10 دقائق في ماراثون لندن سنة 2012، ويملك فيه تجربة كبيرة، والشيء نفسه بالنسبة إلى رشيد كيسري الذي يتوفر على توقيت شخصي قدره ساعتان وست دقائق، علما أن أفضل إنجاز حققه هذه السنة كان في ماراثون روتردام في 15 أبريل الماضي بتسجيله ساعتين و12 دقيقة و17 ثانية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى