حوادث

انتحار تلميذة باليوسفية

عاش دوار الزاوية الخنوفة بالجماعة الترابية أجدور التابعة لإقليم اليوسفية، مساء أول أمس (السبت)، على إيقاع حادث مأساوي تمثل في انتحار تلميذة في ظروف غامضة. ووفق معطيات حصلت عليها “الصباح” فإن الفتاة شنقت نفسها بواسطة حبل في منزل عائلتها، واكتشف الواقعة أحد الأفراد من عائلة الهالكة بعدما وجدها جثة هامدة ومعلقة بالحبل.
وعمت موجة من الفزع في صفوف أفراد العائلة، الذين صدموا من هول الحادث، قبل إخبار السلطة المحلية والدرك الملكي، خصوصا وأن التلميذة المنتحرة والتي تبلغ من العمر 16 سنة لم تكن تعاني أية مشاكل على وضع حد لحياتها بتلك الطريقة. وفور إشعارها بالحادث انتقلت فرقة من الدرك الملكي إلى مكان وقوعه وقامت بالمتعين واستمعت إلى عدد من معارف الفتاة، وأصدر ممثل النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية باليوسفية أوامره للتحقيق في القضية وتم نقل الجثة على متن سيارة إسعاف صوب مختبر تحاليل الطب الشرعي لتحديد السبب الرئيسي للوفاة.

حسن الرفيق (آسفي)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق