fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> تحقيق
تحقق المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج في ممارسات تعسفية ارتكبها رئيس معقل بسجن عكاشة بالبيضاء، في حق قاصر تم نقله قسرا من الإصلاحية إلى الجناح رقم 1. وسجلت الشكاية المسجلة بالمكتب المركزي للمندوبية تحت رقم MA 200003504 أن السجين (و. أ) صاحب رقم الاعتقال 95063 أدخل إلى السجن الانفرادي “كاشو” من فاتح مارس الماضي.
(ي. ق)
> طرامواي
قالت شركة “كازا ترانسبور”، أول أمس (الأربعاء)، إن حركة الطرامواي بالبيضاء ستتوقف أسبوعين، من 20 يوليوز إلى 5 غشت المقبلين، على مستوى الخط الثاني الرابط بين سيدي البرنوصي وعين الذئاب. وأوضحت الشركة، في بلاغ توصلت “الصباح” بنسخة منه، أنها ستباشر أشغال إحداث أنبوب للمجاري المائية، يمتد طوله إلى 560 مترا، في ملتقى الطرق الرابط بين شارع أنوال واتجاه الكليات، ما سيدفع إلى إيقاف حركة سير الطرامواي في ذلك الاتجاه.
(ي.ع)
> سجين
نقلت إدارة سجن الرشيدية، أخيرا، سجينا إلى مستشفى المدينة، إثر ابتلاعه قطعا معدنية. وأشارت مصادر “الصباح” إلى أن المعتقل بسبب الاتجار في المخدرات، اقتلع قطعا معدنية من سريره، ليبتلعها، ويشرع في الصراخ جراء الآلام التي انتابته. وقالت المصادر نفسها إن سلوك السجين، الذي يدعي أنه مريض، انتقام من طبيب المؤسسة، الذي لا يأخذ حالته بعين الاعتبار. وأجريت للسجين عملية غسل الأمعاء بمستشفى مولاي علي الشريف.
(م. ص)
> جدة
فوجئ سعودي تلقى دعوة رسمية من جمعية الصويرة موكادور، التي يعد أندري أزولاي مستشار الملك، رئيسها المؤسس، بأحد موظفي القنصلية المغربية بجدة، يستهزئ بمضمون الدعوة والجهة المرسلة ويرميها في وجهه، حسب تأكيدات مصادر “الصباح”. ورفض الموظف منح السعودي التأشيرة لدخول المغرب، قصد حضور فعاليات مهرجان كناوة وموسيقى العالم الذي سينظم ابتداء من 20 يونيو المقبل، ضاربا عرض الحائط كل أعراف اللياقة في التعامل مع الدعوات الرسمية القادمة من المملكة.
(ع. م)
> تنبيه
امتعض حبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، من سلوك نواب غادروا قاعة الجلسات مباشرة بعد تسجيل حضورهم، وظلت شبه فارغة أثناء مناقشة حصيلة الحكومة في منتصف ولايتها. ونبه المالكي البرلمانيين، خلال جلسة أول أمس (الأربعاء)، إلى الالتزام بالحضور حتى نهاية الجلسة، وعدم مغادرة القاعة، “احتراما لأنفسنا، وللمؤسسة التشريعية التي ننتمي إليها”. وقال المالكي، في اجتماع مع رؤساء الفرق، إن ظاهرة الغياب أصبحت مسيئة للعمل النيابي.
(أ.أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى