fbpx
الرياضة

“كاف” تتبرأ من أثمنة تذاكر “الكان”

طالبت اللجنة المنظمة بإعادة النظر بعد غضب الجماهير
دفعت الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف»، اللجنة المنظمة لكأس إفريقيا 2019، إلى مراجعة أسعار بطاقات تذاكر المباريات، التي أعلنت عنها الاثنين الماضي، وخلفت جدلا كبيرا وغضبا عارما، خاصة من الجماهير المصرية.
وأعلنت اللجنة المنظمة، أنها ستضاعف أثمنة تذاكر المباريات الخاصة بمواجهات مصر، علما أن ثمن تذاكر الدرجة الثالثة بلغ 57 درهما مغربيا، و170 درهما لتذاكر الدرجة الثانية، و280 درهما لتذاكر الدرجة الأولى، على أن تطرح للبيع في وقت لاحق، خلال ماي الجاري.
وقال هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري ورئيس اللجنة المنظمة، إنه تقررت مراجعة تذاكر مباريات البطولة بأكملها، بما فيها مباريات مصر، التي يعول من خلالها على حضور جماهيري كبير بملعب القاهرة الدولي. واعترف أبو ريدة باستياء الشارع من الأثمنة المعلنة، مشيرا إلى أن الهدف الأول من البطولة، جذب عددا كبيرا من الجماهير، المحلية والإفريقية، لمتابعة المباريات التي تنطلق في 21 يونيو المقبل. وأضاف “نستهدف بالأساس أسعار تذاكر الدرجة الثالثة بالنسبة إلى مباريات المنتخب الوطني المصري، بما تمثله من عصب جماهيري مهم للمنتخب والبطولة، بالإضافة إلى أسعار تذاكر مباريات المجموعات الأخرى التي نعمل على تشجيع جماهير الكرة المصرية لملء مدرجاتها، لإظهار وجه مصر الحضاري أمام القارة والعالم”.
وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أسعار التذاكر بغضب كبير، إذ أشار بعضهم إلى أن الدولة تحاول تعويض الخسارات في مجالات أخرى أثناء بطولة كأس إفريقيا، إذ ترغب في جلب أموال هائلة من بيع التذاكر وعقود الاستشهار، علما أن الفقر والأزمة الاقتصادية متفشيان بمصر بشكل كبير، بل تضاعفت الأرقام في السنوات الأخيرة.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى