fbpx
حوادث

مختصرات

إيقاف متهمين بترويج “القرقوبي”

أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس، على النيابة العامة بابتدائية المدينة، أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 24 سنة و32، بتهمة حيازة وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية، بعد اعتقالهم بمواقع مختلفة بناء على معطيات دقيقة وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني.
وحجزت لدى المتهمين الذين لاثنين منهم سوابق متعددة في المجال، أكثر من ثلاثة آلاف قرص مهلوس من نوعين مختلفين خاصة “إكستازي” و”ريفوتريل”، وكمية من مخدر الشيرا كانت مخبأة بعربتين كانوا على متنهما، إضافة إلى هواتف ومبالغ مالية يشتبه أن تكون من عائدات ترويج المخدرات.
ومن آخر المشتبه فيهم الذين سقطوا في قبضة الأمن، اثنان عمرهما 29 سنة و31، أوقفا السبت الماضي، على متن سيارة خفيفة بمجرد وصولهما من طنجة مصدر تزودهما ب2443 قرصا من مخدر إكستازي، ضبطت لديهما مخبأة بإحكام بالسيارة التي حجزت لفائدة البحث.
وحجزت لدى المشتبه فيهما المتحدرين من فاس، ثلاثة هواتف من أنواع مختلفة، وأكثر من 3 آلاف درهم نقدا عبارة عن أوراق نقدية من فئات 200 دهم و100 و50 و20 ، قبل وضعهما رهن الحراسة النظرية، على غرار المتهمين الآخرين البالغين من العمر 24 سنة و32 الموقوفين من قبل أمن دار دبيبغ.
واتضح بعد تنقيط المشتبه فيهما، أن أحدهما له سوابق متعددة في السرقة بالعنف ومبحوث عنه بموجب مذكرة بحث على الصعيد الوطني.
حميد الأبيض(فاس)

اعتقال مختطف طفلة

أحالت الضابطة القضائية لدى المركز الترابي للدرك الملكي بالوليدية، أول أمس (الاثنين)، متهما على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالجديدة، من أجل جناية الاختطاف والاحتجاز والاغتصاب والضرب والجرح بواسطة السلاح وعدم الامتثال للسلطات الأمنية.
وكشفت مصادر دركية لـ”الصباح”، أن الضابطة القضائية، توصلت السبت الماضي بخبر يفيد اختطاف المتهم طفلة دون العاشرة، واحتجازها واغتصابها. وأكدت المصادر نفسها، أن المتهم استغل التحاق الضحية بدكان يقع وسط دوار المصابحة الواقع بتراب الجماعة القروية للغربية، وأجبرها على مرافقته إلى منزل قريب من الدكان نفسه. وأضافت أنه قاوم العناصر الدركية التي التحقت بالدوار نفسه وحاولت تخليص الفتاة من بين يديه، وتمكن من الفرار والاختباء بضيعة فلاحية.
وغادرت العناصر الدركية المكان وعادت في مساء اليوم نفسه، إلى الدوار المذكور وترصدت للمتهم وحاصرته فأبدى مقاومة شرسة وكاد يصيب أحد الدركيين بواسطة ساطور. وأفلحت العناصر نفسها في شل حركته وتكبيله واقتياده إلى مقر الدرك الملكي بالوليدية ووضعته تحت تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتقديم. وعلمت أنه اعتدى في اليوم ذاته على إمام مسجد بالضرب والجرح. وتبين أنه من ذوي السوابق القضائية في مجال الاختطاف والاغتصاب والضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض وإحداث خسائر مادية بسيارتين في ملك الغير.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

انتحار شاب بأولاد افرج

انتحر شاب مساء الأحد الماضي، بمركز أولاد افرج، عندما أصيب بصعقة كهربائية عند تسلقه عمودا كهربائيا عالي التوتر، وسقط على الأرض بقوة.
وعلمت “الصباح” أن الهالك كان تبدو عليه آثار اضطرابات النفسية، قبل وفاته، وأن عناصر الدرك الملكي والسلطات المحلية، حلت بالمكان بعد إشعارها بتسلقه العمود الكهربائي، حاولت إقناعه بالعدول عن الانتحار، قبل أن يسقط متأثرا بصعقة كهربائية أسقطته مباشرة على الأرض. ونقلت جثة الهالك على متن سيارة إسعاف إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة، لإخضاعها للتشريح الطبي بتعليمات من النيابة العامة المختصة.
وأمرت النيابة العامة الضابطة القضائية بفتح تحقيق قضائي لمعرفة ظروف وملابسات انتحار الهالك. وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن الضحية غريب عن المنطقة ولم تعرف إلى حد الساعة الأسباب الحقيقية التي دفعته للانتحار.
أحمد سكاب (الجديدة)

الحبس لسارق الأبقار

خفضت غرفة الجنايات الاستئنافية باستئنافية الجديدة أخيرا ، الحكم الصادر في حق “فراقشي” متهم بسرقة الأبقار، وحكمت عليه بثلاث سنوات حبسا نافذا، بعد متابعته بجناية السرقة الموصوفة.
وسبق لغرفة الجنايات الابتدائية، أن أدانت المتهم سابقا بعشر سنوات سجنا نافذا. وسبق لمنطقة أولاد افرج باقليم الجديدة، أن عاشت خلال الفترة الأخيرة على وقع العديد من السرقات، التي همت سرقة أبقار وأغنام عدد من الفلاحين بمنطقة أولاد افرج والنواحي، قبل أن تعتقل الدرك الملكي متهمين أحالتهما على العدالة وأدينا بعقوبة حبسية.
وجاء إيقاف المتهم الأخير، من قبل عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي بأولاد افرج، بداية غشت الماضي، وبعد تفشي ظاهرة سرقة المواشي وورود شكايات عديدة على الدرك الملكي. وتوصلت الضابطة القضائية بشكايات، حيث أفاد بعض الضحايا أن منزله تعرض للسرقة، وأنه اكتشف عدم وجود بقرته. وعلمت “الصباح” أن المتهم قام بسرقة بقرة ،ونقلها على متن سيارة فلاحية “بيكوب” وتوجه بها نحو سيدي بنور، ولما علم صاحبها باختفائها، تقدم بشكاية لعناصر الدرك الملكي بمركز أولاد افرج ، وتوجه نحو السوق الأسبوعي، وعثر عليها وبعد استفسار أحد التجارالذي عثر بحوزته على البقرة المسروقة ، صرح أنه اشتراها من شخص وأعطى أوصافه، إذ تم التعرف عليه.
وانتقل المحققون إلى منزل المشتبه فيه وتم اقتياده إلى مركز الدرك الملكي أبولاد افرج، حيث ثم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، وتعميق البحث معه.
أ. س (الجديدة)

حجز زورقي فانطوم بالناظور

نجحت عناصر التدخل بجهاز الدرك الملكي التابع لسرية مركز أركمان بإقليم الناظور، فجر السبت الماضي، في توقيف شخصين متلبسين في الإعداد لعملية تهريب مجهولة حسب طبيعة ماكان يتم الإعداد له بحرا انطلاقا من سواحل المنطقة الشاطئية المذكورة.
ووفق المعطيات المتوفرة من خلال البحث الابتدائي الذي تم إجراؤه من طرف فرقة التدخل المذكورة بتنسيق مع المركز القضائي التابع للدرك الملكي بالناظور، فإن الفرقة المذكورة أوقفت شخصيْن يتحدران من الناظور وهما معا في العقد الرابع من العمر، بشبه جزيرة أركمان. بعد مراقبة دقيقة إثر إخبارية توصلت بها المصالح المذكورة، تكشف عن الإعداد لعملية مشبوهة ومجهولة الأهداف، مما جعل الفرقة المذكورة تضرب حصارا على الشاطئ المذكور قبل أن تفاجئ الاظناء متلبسين بما سيكشف التحقيقات عنه لاحقا.
وحسب المعطيات ذاتها، فقد نجحت العناصر الدركية في حجز زورقين نفاثين من نوع الفانتوم السريع لدى الموقوفين ، مرفقين بست محركات ذات الدفع القوي والممنوعة أصلا في الشواطئ المغربية ، فضلا عن سيارة مخصصة لنقل للبضائع من الحجم الكبير إضافة إلى كميات كبيرة من البنزين مقدرة بـطنٍ و720 لترا، في حين لم تذكر المصادر اذا ما كانت العناصر الدركية قد حجزت مواد ممنوعة كان يجري الإعداد لنقلها ،كما تكتمت المصادر عن باقي المحجوزات المعتادة في هذه الحالات من أموال أو هواتف محمولة آو متعلقات شخصية أو أدوات مما يستعمل عادة الاسترشاد في الإبحار.
محمد المرابطي (الناظور)

أطباء يعربدون بملهى بالصويرة

علمت “الصباح” من مصادر متطابقة أن النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالصويرة باشرت، أخيرا، البحث في موضوع شكاية توصلت بها من حارس بأحد ملاهي المدينة، تعرض لاعتداء على أيدي خمسة أشخاص.
وذكرت المصادر أن الأمر يتعلق بخمسة أطباء متدربين داخليين بالمستشفى الإقليمي للصويرة، كانوا بصدد ختم سهرتهم خلال الساعات الأولى من الصباح، بأحد الملاهي الليلية بشارع محمد الخامس، وأرادوا الدخول إليه قبل أن يصدهم الحارس بدعوى أن الوقت متأخر وأن الملهى بصدد إفراغ الزبائن. وأضافت المصادر أن الحارس فوجئ بالأطباء الذين كانوا في حالة سكر طافح يحاولون اقتحام المكان عنوة، رغم إخبارهم أن المحل توقف عن استقبال الزبائن في تلك الساعة، إلا أنهم لم يتقبلوا الأمر فتلاسنوا واشتبكوا معه، قبل أن يتدخل أشخاص لفض الاشتباك.
وزادت المصادر أن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، إذ رغم نجاح الحارس في منعهم من الدخول، إلا أنهم ظلوا ينتظرونه إلى أن انتهى من عمله، ولما هم بركوب سيارته تجدد العراك فانهالوا عليه ضربا قبل أن يتمالك نفسه ويفر بجلده. وتابعت المصادر أنه في اليوم الموالي وبعد أن أخبر مشغله، تم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاجات والفحوصات، فاستخرج شهادة طبية حددت فيها مدة العجز في أربعين يوما، ضمنها ملف الشكاية الذي تقدم به إلى النيابة العامة.
وبعد أن تناهى إلى علم المشتكى بهم أن الضحية وضع شكاية ضدهم، اضطر أحدهم إلى استخراج شهادة طبية مضادة تتضمن هي الأخرى مدة عجز تتضمن أربعين يوما أيضا في الوقت الذي وثقته كاميرات إحدى الملاهي بعد ذلك اليوم وهو يرقص بها رفقة زملائه، في انتظار ما ستسفر عنه حرب الشهادات الطبية بين الطرفين.
عزيز المجدوب

إدانة طالب وشريكته بأولاد افرج

قضت الغرفة الجنحية التلبسية بابتدائية الجديدة، أخيرا، بمؤاخذة طالب يتابع دراسته بالسنة الأولى ماستر، وحكمت عليه بسنة حبسا نافذا، بعد متابعته من قبل قاضي التحقيق بجنحة الاتجار في المخدرات، فيما أدانت شريكته بثمانية أشهر حبسا نافذا، بعد متابعتها بالمشاركة. كما قضت هيأة الحكم بأدائهما غرامة مالية قيمتها ثلاثة آلاف درهم بالتضامن لفائدة إدارة الجمارك، التي تقدمت بمطالبها في مواجهة المتهمين.
وعلمت “الصباح” أن الطالب كان يقتني كميات متنوعة من الأقراص المهلوسة (إكستازي وريفوتريل) من مروجين بغابة سيدي وعدود بأزمور، وآخرين بنواحي الجديدة، الذين أغرقوا إقليم الجديدة في المدة بالأقراص المهلوسة، بعدما انخفض ثمنها من خمسين درهما الى ثلاثين درهم للقرص الواحد.
وأضافت المصادر ذاتها، أن التحقيقات التي باشرتها عناصر الدرك الملكي بأولاد افرج مع الطالب، أفضت الى سقوط شريكته المطلقة وأم لأبناء وتقطن بالمنطقة وتتحدر من البيضاء، كانت تقتني كميات من الأقراص المهلوسة منه وتعيد ترويجها للمستهلكين الشباب بمركز أولاد افرج والدواوير المتاخمة.
أ . س (الجديدة)

6 سنوات لمتهم بتكوين عصابة بالجديدة

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، أخيرا، متهما ينتمي إلى عصابة إجرامية قامت بالاعتداء على شخص ليلا بتراب جماعة سيدي عابد، وحكمت عليه بست سنوات سجنا نافذا.
وتعود وقائع النازلة، عندما توصلت مصلحة الاستقبالات الهاتفية للدرك الملكي التابعة لجهوية الجديدة، بمكالمة مفادها أن شخصا اعترض سبيله أفراد عصابة، وهم في حالة سكر، وأصابوه بجروح بالغة في الرأس والعنق. فتوجهت فرقة تابعة لمركز أولاد غانم على مكان الحادث، حيث عاينت شخصا في عقده الثالث ممددا على الأرض، وينزف دما، فصرح أنه تعرض للاعتداء وسرقة مبلغ مالي قدره 8500 درهم كان بحوزته، مؤكدا أن المتهمين اعترضوا سبيله حين وصوله إلى المنطقة، من أجل تقديم العزاء في وفاة جدته.
وأكد الضحية أن المتهمين اعتدوا عليه بواسطة قنينة زجاجية، واستدعت عناصر الدرك سيارة إسعاف أقلته إلى المستشفى الإقليمي، نظرا لخطورة الإصابة التي تعرض لها.
وتفاجأت عناصر الدرك الملكي بشخص في حالة سكر طافح، مصاب بجروح، يحاول الخروج بالقوة من منزله، فيما تحاول والدته منعه، وهو يتلفظ بكلمات غير مفهومة، فحاولت عناصر الدرك اعتقاله، لكنه قاومهم قبل أن يتمكنوا من شل حركته.
وبتعليمات من النيابة العامة، وضع المتهم تحت تدابير الحراسة النظرية، وخلال البحث الأولي معه نفى علاقته بالاعتداء على الضحية وسرقته. وراجعت عناصر الدرك الملكي بعض الكاميرات المثبتة ببعض المحلات التجارية، بمكان الاعتداء فتبين للمحققين وجود المتهم بمسرح الجريمة رفقة ثلاثة أشخاص، وهو في حالة سكر طافح.
وبعد عرض هذه التسجيلات على المتهم، واصل إنكاره قبل مواجهته بتصريحات الضحية، الذي تعرف عليه، وأكد أنه هو من اعتدى عليه رفقة شركائه، إذ كان يقبض عليه وقت الاعتداء عليه من عنقه ويوجه له اللكمات القوية، بعدها تلقى ضربة مفاجئة في رأسه.
أ . س (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى