fbpx
حوادث

متابعة تلاميذ اعتدوا على فرنسية بالصويرة

علمت “الصباح” من مصادر مطلعة أن قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بآسفي، واصل، أول أمس (الخميس)، إجراءات البحث التفصيلي مع ثلاثة تلاميذ يتحدرون من الصويرة، متابعين في قضية تكوين عصابة إجرامية والاعتداء على فرنسية.
وذكرت المصادر أن التلاميذ الذين يتابعون دراستهم بثانوية تأهيلية بالصويرة وجدوا أنفسهم متورطين في قضية الاعتداء على الفرنسية، بعد أن كانوا في نزهة، قبل بضعة أسابيع، بأحد المنتجعات السياحية بضواحي المدينة.
وأضافت المصادر أن التلاميذ بينما كانوا في طريق عودتهم، حاولوا أن يستوقفوا السيارات المارة عبر “أوطو سطوب”، فلما لم يفلحوا في ذلك، عمد أحدهم إلى رشق سيارة عابرة تقودها فرنسية بالحجارة ليتسبب في كسر زجاجها وكاد يتسبب في انقلابها.
وزادت المصادر أن الفرنسية واصلت طريقها رغم ما تعرضت له سيارتها من تهشيم، ثم ربطت الاتصال بالسفارة الفرنسية وأخبرت بما تعرضت له وحددت مكان الحادث، فتم الاتصال بعامل الإقليم الذي أخطر بدوره مصالح الدرك الملكي بمنطقة أوناغا، فتحركت لإلقاء القبض على التلاميذ الذين كانوا ما زالوا في الطريق.
وبعد اقتياد المتهمين للمركز الترابي للدرك بأوناغا تم الاستماع إليهم، في الوقت الذي حضرت فيه المشتكية التي تعرفت عليهم وأصرت على متابعتهم قضائيا، فتم إخضاعهم للبحث والاستنطاق فتبين أن أحدهم له سوابق في الضرب والجرح واعتراض سبيل المارة.
وأردفت المصادر أنه بعد إحالة المتهمين، في حالة اعتقال، على غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بآسفي والاستماع إليهم من قبل الوكيل العام للملك، أحالهم على قاضي التحقيق الذي متعهم بالسراح المؤقت، بحكم أنهم ما زالوا يتابعون دراستهم، في انتظار الحكم النهائي في القضية.
عزيز المجدوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى