fbpx
حوادث

الـتـحـقـيـق فـي اغـتـصـاب طـفـل بـتـاونـات

الضحية أكد أن شابين تناوبا على هتك عرضه وأشبعاه ضربا

شرع قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بفاس، صباح الإثنين الماضي، في التحقيق تمهيديا وتفصيليا في ملف اغتصاب جماعي تعرض له طفل في ربيعه الرابع عشر، في وادي سرى بجماعة بوهودة بتاونات، بعدما استدرج إلى الموقع من قبل شابين في عقدهما الثالث، أفرج عنهما رغم تعرف الضحية عليهما، بين مجموعة من الأشخاص عرضوا عليه.
وأمر قاضي التحقيق، بإحضار أطفال شهود كانوا رفقة الضحية في الوادي حين لقائه بالشابين، خلال الجلسة المقبلة للتحقيق المحددة في 7 فبراير من السنة المقبلة، بعد تخلفهم عن حضور الجلسة السابقة، خاصة أن شهادتهم ستكون حاسمة في هذا الملف، أمام إنكار المتهمين المنسوب إليهما أو معرفتهما بالضحية الذي يعاني حالة نفسية صعبة لما تعرض إليه.
واستمع قاضي التحقيق الإثنين الماضي، إلى المتهمين اللذين تشبثا بالإنكار وأقوالهما المدونة في محضر الضابطة القضائية للدرك الملكي بتاونات، والضحية الذي أكد تفاصيل لقائه وزملائه، بالشابين واستدراجهما له إلى موقع قرب الوادي، قبل الاعتداء


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة بريد أمانة
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداءا من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين

   
زر الذهاب إلى الأعلى