fbpx
الرياضة

الرجاء يتنفس الصعداء

لاعبو آسفي يحتجون وفرحة كبيرة في مستودع الفريق الأخضر

حقق الرجاء الرياضي فوزا مثيرا بهدف لصفر، على حساب مضيفه أولمبيك آسفي، في المباراة المؤجلة عن الدورة التاسعة من بطولة اتصالات المغرب، التي جرت أول أمس (الأربعاء)، بملعب المسيرة الخضراء بآسفي دون جمهور.

وأحرز هدف الفوز للفريق البيضاوي مهاجمه سفيان رحيمي في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، وتبعه احتجاج قوي للاعبي آسفي على الحكم بداعي التسلل.

وقاد المباراة الحكم محمد النحيح من عصبة الشرق، وأشهر البطاقة الصفراء أربع مرات لكوفي بوا وحمزة كودالي من أولمبيك آسفي، ومحمود بنحليب وسفيان رحيمي من الفريق الرجاوي.

وبهذا الفوز استعاد «الفريق الأخضر» المركز الثاني برصيد 28 نقطة، مع مباراتين مؤجلتين، مع فارق 11 نقطة عن المتصدر الوداد الرياضي.

وكادت حصيلة الأهداف تكون كبيرة لولا التألق اللافت لحارس مرمى أولمبيك آسفي مختار مجيد، الذي وقف سدا منيعا أمام العديد من الفرص الحقيقية لمهاجمي الرجاء.
وامتدت أفراح لاعبي الرجاء ومدربهم باتريس كارتيرون إلى مستودع الملابس.

وتكبد مكتب أولمبيك آسفي خسائر كبيرة بسبب غياب الجمهور، وأفادت مصادر مسؤولة أن مداخيل مباراتي الرجاء والوداد في آسفي لا تقل عن 30 مليونا، وهو ما حرمت منه خزينة الفريق.
يشار إلى أن فريق آسفي سيخوض رابع مباراة دون جمهور ستجمعه بالمولودية الوجدية، بعد غد (الأحد)، برسم الدورة 19 من البطولة.

حسن الرفيق (آسفي)

تصريحات

كارتيرون: مررنا بظروف عصيبة
قال باتريس كارتيرون، مدرب الرجاء الرياضي، إن فريقه مر بظروف عصيبة قبل مباراة أولمبيك آسفي، وهو ما دفع اللاعبين إلى العمل بجد من أجل تحقيق الفوز، رغم أنهم يلعبون المباراة 42 هذا الموسم وفي ظرف وجيز.

وأوضح كارتيرون في تصريح بعد المباراة، أن المنافس لم يكن سهلا، رغم سيطرة الرجاء على المباراة، مضيفا «حفزنا اللاعبين من أجل تحقيق الفوز، والوصول إلى الرتبة الثانية المؤهلة إلى دوري الأبطال».
وقال «أتيحت لنا فرص عديدة، لكننا اصطدمنا بحارس جيد تمكن من صد كل الكرات. سعيد بما قدمه لاعبو الفريق، خاصة أنهم مروا من ضغط رهيب في الفترة السابقة، لكنهم استحقوا الفوز».
وتأسف كارتيرون على غياب الجمهور، مهديا الفوز إلى مناصري الفريق الأخضر.

الدميعي: يجب تقبل الهزيمة
اعترف هشام الدميعي، مدرب أولمبيك آسفي، أن الهزيمة مرة، «لكن علينا تقبلها لأنها أتت في الدقائق الأخيرة من المباراة».

وأوضح الدميعي في تصريح بعد المباراة، أن لاعبيه قدموا مباراة جيدة، رغم الغيابات الكثيرة، مبرزا أن الرجاء سيطر على الشوط الأول وكان قريبا من التسجيل.

وأضاف الدميعي أنه اضطر إلى القيام بتعديل تكتيكي، ليصبح الفريق أكثر انضباطا في وسط الملعب، لكنه واصل استقبال هجومات الرجاء، وهو ما سبب للاعبين تعبا شديدا ساهم في تقبلهم للهدف في نهاية المباراة.

وأبرز الدميعي أنه أتيحت للاعبيه بعض الفرص لم يستغلوها بالشكل الجيد، لكنه رفض معاتبتهم لأنهم أظهروا قتالية كبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى