الرياضة

بيلي: مبابي وريثي

نجم الكرة العالمية السابق قال إنه خضع لعمليتين جراحيتين وصحته تحسنت

قال النجم البرازيلي السابق بيلي، إن مبابي هو «وريثه» في عالم كرة القدم الحديثة. وأوضح بيلي في حوار مع صحيفة «فرانس فوتبول» الفرنسية، أنه يعتبر نيمار ومبابي أفضل لاعبين حاليا، مبرزا أنه يتابع مباريات كثيرة بسبب التزامه بالبقاء في المنزل لوقت أطول، بسبب مشاكله الصحية. وأضاف نجم البرازيل السابق أنه ينتقد نيمار كثيرا لأنه يعتبره برازيليا خالصا، وأن عليه التطور من أجل أن يكون منتخب البرازيل أقوى رفقته، متمنيا أن يكون الأفضل في العالم قريبا. وفي ما يلي نص الحوار:

كيف يمكننا مناداتك ؟ الملك أو بيلي أو لاعب القرن؟
كما يحلو لكم. لا تدعوني فقط ب «السيد». يمكنكم مناداتي بديكو، كما ينادونني في العائلة، أو إيدسون أو بيلي أو سيليزينيو، لديكم الاختيار.

كيف هي حالتك الصحية؟
أريد أن أشكر كل الجماهير، خاصة الفرنسية، التي بعثت لي رسائل ود وصداقة، متمنية لي دوام الصحة والعافية، في الفترة الأخيرة عندما تدهورت حالتي الصحية. اليوم أتمتع بصحة جيدة، بعد عمليتين جراحيتين. الشيء الوحيد الذي لا يمكنني فعله هو المشاركة في كأس العالم المقبلة.

بسبب صحتك يجب أن تبقى في المنزل، ألا يزعجك ذلك؟
لا، لأنني أقوم ببعض الأمور مثل السفر كما فعلت أخيرا. ذهبت إلى كوريا وأوربا والصين. واصلت أعمالي بشكل طبيعي، رغم أنه بات علي الاعتناء أكثر بصحتي. الشيء الوحيد الذي لا يمكنني القيام به هو لعب كرة القدم.

كم من مباراة تتابع في الأسبوع؟
بما أنني عاجز عن لعب كرة القدم، أكتفي بمتابعة المباريات عبر التلفاز. بدأت أتابع مباريات في الفترة الأخيرة، بحكم أنني أبقى وقتا طويلا في المنزل. بعض اللاعبين يهدرون فرصا واضحة، وأقول لماذا لم يفعل هكذا أو يتصرف بهذه الطريقة؟

قبل الالتحاق بكوسموس الأمريكي في 1975 كنت قريبا من اللعب بباريس سان جيرمان …
اتصل بي غوي كريسون رئيس باريس آنذاك، وطلب مني التوقيع للفريق. كنت سعيدا بعرضه وقلت له إنه لشرف كبير التوصل بعرض من الفريق الباريسي، لكنني لم أكن أرغب في الابتعاد عن البرازيل. كنت ألعب بسانتوس البرازيلي وسعيد بوضعيتي هناك.

وصفت كيليان مبابي بوريثك، هل هذا صحيح؟
إنه أمر جيد أن أتحدث للعالم والفرنسيين من منبركم. تابعت مبابي قبل فترة وقلت إنه لاعب رائع. البعض قارنه بنيمار. فاز بكأس العالم في سن 19 عاما، وأنا فزت بها في سن 17 عاما. أرى فيه بيلي الجديد. الكثيرون يعتقدون أنني أقول ذلك على سبيل المزاح، لكنني أقول الحقيقة. أريد استغلال الفرصة لشكره على رسائله، وأنتظر منه الفوز بكأس عالم جديدة.

ألا تخاف من إثارة غيرة نيمار؟
لا يهتم نيمار لما أقوله. إنه لاعب برازيلي محض ويعلم ذلك، بعدما تلقى تكوينه في سانتوس. ساعدت نيمار كثيرا عندما كان في البرازيل. كان ابني مسؤولا عن حراس المرمى، ودافع عن نيمار ليتمكن من الوصول إلى الفريق الأول. كنا نتابعه كثيرا ومنبهرون به.

أنت قريب جدا من نيمار، لكنك تنتقده كثيرا …
الأب لا ينتقد وإنما يربي. نحن نعتبره ابن سانتوس. أوجه له النصح دائما ليس من أجل الانتقاد، وإنما لأنني أحبه وأريد له كل الخير والتفوق على الآخرين، ليمنح الإضافة المرجوة لمنتخب البرازيل. سأقوم بكل شيء من أجل مساعدته.

هل ترى أنه وصل لسن الرشد؟
في السنتين الماضيتين حاول إظهار نفسه بشكل أكبر، لكن لم يختر الطريقة الصحيحة. كان عليه التركيز على تسجيل الأهداف عوض البحث عن الأخطاء، بسقوطه المتكرر في الملاعب. صورته تضررت في العالم بسبب ذلك. تحدثت إليه لمناسبات عديدة، وتكلمت مع والده أيضا، ويتبين أنه فهم قصدي وبات يغير طريقة لعبه بعض الشيء. إنه من أفضل لاعبي العالم حاليا، وأتمنى أن يصبح الأفضل بينهم.

منتخب فرنسا فاز بكأس العالم لكن الكثيرين انتقدوا طريقة لعبه، ما رأيك؟
من يمكنه انتقاد طريقة لعب منتخب هو الأفضل في العالم وفاز بكأس العالم ؟ بالنسبة إلى الجماهير، الانتصار هو الأهم في الأخير، لكن لسوء الحظ كرة القدم تغيرت في الفترة الأخيرة وبدأنا نتكلم عن الطريقة والكيف. يمكن لفريقك أن يكون سيئا، ولكن إذا فاز يمكنك قبول ذلك.

إذا كان لديك ناد، ومنحناك 200 مليون أورو، من ستنتدب لفريقك؟
سأنتدب لاعبين كثرا وليس لاعبا واحدا. سأضم فريقا بأكمله.

لكن نيمار لوحده يساوي 222 مليون أورو …
نعم سيكون الأمر صعبا، لكنني سأحاول مع ذلك الحصول على نيمار ومبابي. أتمنى أن يلعبا لي معا. إنهما أفضل لاعبين بالنسبة إلي.

هل يمكنهما الفوز بدوري أبطال أوربا مع باريس هذا الموسم؟
لا يمكنني التنبؤ بما سيحصل. كرة القدم مفاجآت. باريس سان جيرمان فريق كبير بلاعبيه، لكن شاهدت فرقا ومنتخبات كبيرة تخسر في وقت سابق في لحظات مفاجئة. أتمنى أن يصل الفريق على الأقل إلى النهاية.
ترجمة: العقيد درغام

في سطور
الاسم الكامل: إيدسون أرانتيس دو ناسيمينتو
تاريخ ومكان الميلاد: 23 أكتوبر 1940 بكوراسيونس البرازيلية
جنسيته: برازيلية
طوله: 173 سنتمترا
تلقى تكوينه في سانتوس البرازيلي
لعب لسانتوس البرازيلي من1956 إلى 1974
لعب لنيويورك كوسموس الأمريكي ما بين 1975 و1977
لعب 92 مباراة دولية مع منتخب البرازيل
ألقابه الجماعية:
كأس العالم مع البرازيل في 1958 و1962 و1970
كأس ليبيرتادوريس مع سانتوس في 1961 و1962
البطولة البرازيلية مع سانتوس في 1961 و1962 و1963 و1964 و1965 و1968
كأس السوبر الأمريكية الجنوبية مع سانتوس في 1968
كأس «سود أمريكانا» مع سانتوس في 1968
بطولة أمريكا في 1977
ألقابه الفردية:
أفضل لاعب في القرن العشرين
أفضل لاعب في أمريكا الجنوبية في 1973
هداف كأس أمريكا الجنوبية في 1959
الكرة الذهبية الشرفية في 2013
أفضل لاعب في كأس العالم 1970

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق