fbpx
الرياضة

الحسنية يحرج الكوكب بمراكش

فوزي جمال: لن نغير قناعاتنا ولا أبحث عن أعذار
أحرج حسنية أكادير مضيفه الكوكب المراكشي، بعدما فاز عليه بهدفين لصفر، في المباراة التي جمعت الطرفين، أول أمس (السبت) لحساب الدورة السابعة من بطولة القسم الأول لكرة القدم.
وأحرز الفريق السوسي هدفيه في الشوط الثاني، عن طريق جلال الداودي من ضربة جزاء، وكريم البركاوي من هجوم مضاد. 
وقال فوزي جمال، مدرب الكوكب المراكشي، إن فريقه ضيع الفرص التي أتيحت له ليعاقب بتلقي هدفين، مضيفا أن “تضييع الفرص يقابله تلقي الأهداف. صحيح نحاول لعب كرة قدم جميلة، لكن النتيجة مهمة أيضا”.
وتابع فوزي جمال “كنا نود الفوز بعد الهزيمة في المباراة الماضية. اليوم لعبنا أمام فريق يلعب بشكل جيد. عرفنا أن المباراة ستكون مفتوحة. ضيعنا الفرص، عكس الحسنية الذي نجح في استغلالها، واستحق الفوز”.
وأضاف “صحيح أننا نعاني غيابات بسبب الإصابة، غير أنني لا أبحث عن الأعذار، رغم أننا كنا نستحق شيئا أفضل. سنواصل العمل وفق البرنامج المسطر. لن نغير قناعاتنا. نحن فريق متوسط يجب عليه العمل ليكون أفضل. هناك أمور يجب إصلاحها».
ومن جانبه، قال ميغيل غاموندي، مدرب حسنية أكادير، “كانت مباراة جميلة بين فريقين يلعبان بطريقة مفتوحة. كل فريق حاول تحقيق الفوز، بعد الهزيمة في الدورة الماضية”.
وأضاف “أهنئ اللاعبين على قوة الشخصية التي أظهروها، رغم أننا لعبنا أمام فريق جيد، وأهنئ مدربه على العمل الذي يقوم به”.
عادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى