حوادث

قافلة مؤسسة الأعمال الاجتماعية للعدل بآسفي

افتتحت بحضور مسؤولين قضائيين بارزين والمنخرطين

حطت القافلة التواصلية للمؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل، الرحال بالدائرة القضائية لاستئنافية آسفي، بعد عدة محطات قادتها إلى مجموعة من الدوائر القضائية، وذلك في إطار الاستراتيجية الجديدة للتواصل التي أصبحت تعتمدها المؤسسة لتقريب خدماتها للمنخرطين، وفتح جسور التواصل مع مختلف الشركاء والمتدخلين، سواء في ميدان النقل او الخدمات الصحية أو السكن وغيرها من الخدمات التي ترعاها المؤسسة المحمدية.
وحضر الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بآسفي والوكيل العام للملك بها، ووكيل الملك لدى الابتدائية لآسفي، بالإضافة إلى مجموعة من المسؤولين القضائيين بالدائرة القضائية لآسفي، افتتاح هذه القافلة التي عرفت حضورا متميزا للمنخرطين، والذين فتحوا قنوات للتحاور مع مجموعة من شركاء المؤسسة والاطلاع عن قرب عن طبيعة الخدمات التي تقدمها المؤسسة.
إلى ذلك، أوضحت مصادر من المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل، أن المؤسسة صارت اليوم تقدم مجموعة من الخدمات، منها ما يتعلق بالتأمين التكميلي عن المرض، وتوفير خدمات مرتبطة بالإسعاف والنقل الطبي في الحالات المرضية والإصابات ذات الطابع الاستعجالي وطارئ، وتقديم إعانات مالية في بعض الحالات المرضية الخطيرة أو المكلفة بناء على ملف طبي يتضمن الوثائق اللازمة، ويعرض على لجنة طبية مختصة تجتمع بصفة دورية لتلقي الملفات وتحديد قيمة المساعدة، ثم تأمين المؤسسة لمنخرطيها الراغبين في الانضمام إلى عقد التأمين على الوفاة، وذلك في حدود رأسمال مؤمن إجباري بقيمة 20 ألف درهم، يصرف لفائدة دوي الحقوق في حالة وفاة المنخرط أو إصابته بعجر كلي، ثم قروض السكن من خلال منتوجين يعرضان خدمات بنكية بشروط تفضيلية، ثم الاستفادة من تخفيضات في السكن الاقتصادي والمتوسط والرفيع، بحكم اتفاقيات شراكة مع شركات عقارية كبرى، ثم الاستفادة من تخفيضات في النقل بالنسبة لإحدى شركات النقل، نحو جميع الخطوط الوطنية، ثم الاستفادة من تخفيضات في النقل السككي، وغيرها من مجالات التدخل..
وأعرب العديد من المنخرطين، عن تثمينهم لهذا اللقاء التواصلي، معتبرين أن المؤسسة قامت اليوم بمجموعة من الخطوات الإيجابية والمشجعة لمنخرطيها.
محمد العوال (آسفي)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض