fbpx
حوادث

مختصرات

السجن لمعتد على صديقه

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، الثلاثاء الماضي متهما توبع من قبل قاضي التحقيق بجناية محاولة القتل وحكمت عليه بثمانية أشهر حبسا نافذا، بعد إعادة تكييف المتابعة من جناية إلى جنحة الضرب والجرح بواسطة السلاح.
وتعود وقائع القضية إلى تلقي عناصر الدرك الملكي بمركز العونات، إشعارا من قبل عون سلطة مفاده العثور على رجل ملقى بجانب إحدى الدور السكنية، وهو في حالة حرجة. وانتقلت الضابطة القضائية إلى مسرح الحادث حيث تمت معاينة الضحية تفوح منه رائحة الخمور والدماء على وجهه، وتم التعرف عليه، وتم نقله للمستشفى الإقليمي بالجديدة لتلقي العلاجات وتعذر الاستماع إليه لظروفه الصحية.
وبعد إجراء بحث بمسرح الحادث تبين أن المعتدي هو صاحب المسكن الذي وجد الضحية بجانبه، وبعد استجوابه حول المنسوب وإشعار النيابة العامة تم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية. وبعد إتمام البحث أحيل على الوكيل العام باستئنافية الجديدة، وبعد استنطاقه أحيل في حالة اعتقال على قاضي التحقيق بالغرفة الثانية.
وأثناء الاستماع إليه ابتدائيا وتفصيليا، صرح المتهم أنه احتسى والضحية الخمر بإحدى الحانات، ولما وصلا إلى منزل المتهم دخل هذا وأغلق الباب. فيما رفض الضحية المغادرة والانصراف إلى سكناه بعدما تسلل إلى منزل المتهم عبر سور صغير محاولا الاعتداء عليه بسكين. وحمل المتهم عصا ضرب بها الضحية على فخذه، نافيا ضربه على رأسه ووجهه، مضيفا أثناء استنطاقه أن الضحية كان وجهه ملطخا بالدماء، لما هاجمه بالمنزل.
أحمد سكاب (الجديدة)

محاولة انتحار داخل فندق بمراكش

أضرمت شابة في بداية العقد الرابع من العمر النار في جسدها، الأربعاء الماضي، داخل فندق غير مصنف وسط المدينة العتيقة لمراكش.
وأفادت مصادر “الصباح”، أن شابة من مواليد 1986، تمتهن الدعارة، لم تستسغ أن تنتزع منها طفلتها التي أنجبتها بطريقة غير شرعية من أجل إيداعها إحدى المؤسسات الخيرية، فعمدت إلى محاولة الانتحار برش جسدها بمعطر كحولي وأضرمت فيه النار، في بهو فندق موجود بدرب القباضة الذي تقيم فيه.
وفور إشعار السلطات المحلية والمصالح الأمنية بموضوع الحادث، حل بالفندق المذكور قائد ملحقة الباهية ورئيس الدائرة الرابعة للشرطة وعناصر الاستعلامات العامة، وعناصر من الوقاية المدنية التي نقلت المرأة إلى قسم المستعجلات التابع للمركز الاستشفائي الجامعي ابن طفيل لتلقي العلاجات الضرورية.
وأضافت المصادر ذاتها، أن الفندق التي شهد بهوه تفاصيل الحادث خصصه صاحبه لإقامة النساء الممتهنات للدعارة اللائي يتوافدن على مراكش من مختلف المناطق، بعضهن لا يتوفرن على أوراق هوية، الأمر الذي يطرح علامات استفهام عن دور السلطات المنوط بها مسؤولية مراقبة هذه المؤسسات الفندقية غير المصنفة.
محمد السريدي (مراكش)

تخفيض عقوبة متابع في حراك الريف

خفضت الغرفة الجنحية التلبسية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة الاستئنافية بالناظور، أخيرا الحكم الابتدائي الصادر في حق الناشط (و.ق) من سنة حبسا نافذا إلى ثمانية أشهر حبسا نافذا.
وتوبع الناشط من قبل النيابة العامة بتهم تتعلق بالمس بسلامة الدولة الداخلية عن طرق الدعوة إلى تدبير مؤامرة والتحريض علنا ضد الوحدة الترابية والتحريض على ارتكاب جنح وجنايات والتحريض على تنظيم تظاهرة غير مرخصة ووقع منعها والتحريض على العصيان المسلح.
واعتقل الناشط مباشرة بعد دخوله من مدينة مليلية المحتلة إلى الناظور عبر معبر بني أنصار، حيث تم اعتقاله ووضعه رهن الحراسة النظرية، قبل عرضه على أنظار النيابة العامة التي قررت متابعته في حالة اعتقال. ويعتبر (ق) أول ناشط من حراك الريف بأوربا يتم اعتقاله بالمغرب، ويحاكم أمام القضاء بسبب نشاطه.
جمال الفكيكي (الحسيمة)

30 سنة سجنا لـ 13لصا

وزعت غرفة الجنايات الابتدائية بفاس، نحو 30 سنة سجنا في جلسة واحدة على 13 لصا توبعوا في 10 ملفات جنائية بتهم مختلفة منها السرقة الموصوفة المقترنة بظروف التشديد والمشاركة في ذلك، وبرأت سبعة آخرين بينهم فتاتان دون سن الرشد، من تهم مرتبطة بالسرقة على اختلاف أنواعها.
9 سنوات سجنا وزعتها بالتساوي على مسير مقهى وراعي غنم وتاجر توبعوا في الملف ذاته، سرقوا محلا لبيع مواد البناء ودراجة نارية ثلاثية العجلات استغلوها في نقل المسروق من مواد الصباغة والسلالم والأسلاك الكهربائية.
وظهر المتهمون الذين “ألفوا السرقة ودخول السجن” برأي ممثل الحق العام، في فيديو التقطته كاميرا بالمحل، واعتبر وسيلة إثبات قوية لم تنفع معها كل الحيل التي لجؤوا إليه وبينها المرض النفسي وادعاء انتقام مسؤول في الدرك، من أحدهم لم يوقع محضر الاستماع إليه.
ووزعت الهيأة نفسها الثلاثاء الماضي، 8 سنوات بالتساوي على متهمين لهما عدة سوابق في مجال السرقة، تورطا في عدة سرقات طالت مارة بليراك وسيدي إبراهيم سلبوهم حاسوبا وهواتف ومبالغ مالية مختلفة بينهم صانع تقليدي سرق جهاز تلفاز وتجهيزات من منزله، استرجع بعضها بعد حجزها لديهما. وأدانت اثنين آخرين بسنتين حبسا نافذتين لكل واحد منهما، بعدما اعترضا سبيل شاب وخطيبته وسرقا هاتفيهما ومالا ودراجة نارية تخليا عنها بعد نفاذ بنزينها.
حميد الأبيض (فاس)

إدانة متهمين بالاغتصاب بالحسيمة

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، أخيرا أحكامها في ثلاثة ملفات تتعلق بقضايا الاغتصاب وهتك العرض.
وقضت المحكمة في الملف الأول الذي يتابع فيه متهم واحد في حالة سراح، بمؤاخذته من أجل جنحة هتك عرض قاصر يقل سنها عن 18 سنة دون عنف، بدلا من جناية الاغتصاب الناتج عنه الافتضاض بعد إعادة التكييف، وبمؤاخذته بباقي المنسوب إليه وعقابه بسنة واحدة حبسا موقوف التنفيذ وغرامة 200 درهم مع الإجبار في الأدنى. وقضت الغرفة ذاتها في الملف الثاني الذي يتابع فيه متهمان من أجل هتك عرض قاصر مع استعمال العنف والضرب والجرح والفساد، وإعطاء القدوة السيئة، بمؤاخذة المتهمين من أجل ما نسب إليهما وعقاب الأول بست سنوات سجنا نافذا والثاني بشهرين اثنين حبسا موقوف التنفيذ ، وغرامة 200 درهم مع الصائر تضامنا والإجبار في الأدنى. وبرأت المحكمة أربعة أحداث توبعوا في الملف الثالث من أجل هتك عرض قاصر بالعنف، إذ قضت في جلسة سرية بعدم مؤاخذتهم من أجل ما نسب إليهم.
ج . م (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى