الصباح الـتـربـوي

المصادقة على ميزانية أكاديمية تادلا

رفض الوزير حضور الصحافة المحلية في المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة تادلا، إذ شدد على قرار منع ولوج الصحافيين والمراسلين إلى القاعة بدعوى أن حضورهم خرق للقانون، لأن الأكاديمية مؤسسة عمومية ولها مجلس إداري يتكون من أعضاء يتداولون أمورا خاصة بسيرها تتعلق بالجانب المالي والإداري، لكن عندما تنته مداولات المجلس تعهد بتقديم كل المعطيات المتوفرة في إطار من الشفافية للصحافة في إبانها وبالوثائق.
وأكد الوزير أن لديه الشجاعة الكافية  لكي يمنع  حضور الصحافيين في المجالس الإدارية للأكاديميات، علما أن مجالس مؤسسات عمومية كبرى ترفض حضور الصحافة، في حين أن المجالس الإدارية للأكاديميات تثير شهية الصحافيين مؤكدا أن قانون 00/07 صريح في التعامل مع الصحافة.
ووعد الوزير بالعودة إلى بني ملال الأسبوع المقبل لحل المشكل العالق بنيابة الفقيه بن صالح، بعد أن حسم في قوله إنه لن يتخذ إجراءات زجرية في حق المسؤولين خلال منتصف السنة الدراسية رحمة بأبنائهم الذين يتابعون دراستهم، بل سيحسم في الأمور خلال شهر يوليوز على أكثر تقدير.
وحرص الوزير في كلمته داخل المجلس الإداري الذي استغرق ساعات طوال لشرح فلسفته الجديدة القائمة على إيقاف النزيف الذي تعرضت له ميزانية التربية والتكوين وإيقاف كل التكوينات التي فسحت المجال “لبوشعكوكة ويقصد غزافيي” بأن يجني مقابلا ماديا كبيرا في حين أن مدارس لا تقدم وجبات غذائية” الإطعام المدرسي” منتظمة لعدم وجود إمكانيات مادية بسبب الهدر التي عاشته المدرسة المغربية في تكوينات “بيداغوجيا الإدماج” لم تعط أكلها بل أثرت البعض على حساب ميزانية الأكاديميات الجهوية.
وبعد مناقشة دامت ساعات طويلة لميزانية الأكاديمية لسنة 2012 التي حددت تكلفتها في ما مجموعه 644260000 سنتيم برمجت نسبة 95.10 في المائة من ميزانية الاستثمار  لقطب التعميم (بناء  مدرستين ابتدائيتين، ومدرستين جماعيتين و18 ثانوية إعدادية وتوسيع وبناء 59 حجرة دراسية، وبناء ثلاث ثانويات تأهيلية…) صادق أعضاء المجلس بالأغلبية على الميزانية.

سعيد فالق (بني ملال)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض