fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> تملص
تتعقب مصالح المراقبة الضريبية حسابات بنكية لملزمين، متورطين في التملص الضريبي، بعد الإدلاء بتصريحات مغلوطة للإدارة الجبائية، عن عمليات تجارية أنجزوها خلال الفترة الماضية. وأكدت مصادر مطلعة، أن الأمر يتعلق بمهندسين معماريين وأطباء معروفين، متمركزين في البيضاء والرباط، عمدوا إلى محاولة إيهام المراقبين بعدم تحقيقهم أرباحا عن بعض العمليات وإخفاء أخرى، بالاستعانة بحسابات بنكية غير مصرح بها، قبل أن يكتشف أمرهم، بفضل اتفاق تبادل المعطيات مع البنوك.
(ب. ع)
> البحراوي
اتهمت رسالة مجهولة، وجهت نسخ منها إلى الإدارة المركزية بوزارة الداخلية، ونسخة مماثلة إلى محمد مهيدية، والي جهة الرباط سلا القنيطرة، باشا مدينة سيدي علال البحراوي، بتشجيع البناء العشوائي، والسماح لمواطنين بإنشاء عشوائيات فوق ملك غابوي تابع لإدارة المياه والغابات، وفي وسط المدينة. وطالبت الرسالة بفتح تحقيق في الموضوع، وترتيب الجزاء.
(ع. ك)
> احتجاج
يستعد عدد من ضحايا «مافيا» العقار بسوس، لتنفيذ وقفة احتجاجية أمام المحكمة الابتدائية بتزنيت، سيرفعون خلالها قنينات الخمر وقوالب السكر، بالإضافة إلى خوض اعتصام مفتوح، خلال الأسبوع الجاري، للمطالبة باعتقال عناصر شبكة متخصصة في تقديم شهادات الزور بالجنوب، مقابل الخمر والسكر. وعلمت «الصباح» أن عددا من ضحايا شهود الزور بتزنيت وكلميم وأكادير، يعتزمون تنظيم هذه الوقفة التصعيدية، بعدما فقدوا الأمل في إنصافهم.
(م. ش)
> نظافة
يواجه حوالي ثلث العاملين في قطاع النظافة بالبيضاء أزمة كبيرة، تهم الرواتب والمنح التي يتلقونها شهريا، وذلك بسبب دفتر تحملات النظافة الجديد، الذي نص على عودة 26% من العمال إلى شغل مركز عامل جماعي. وسيحرم القرار الجديد 1134 شخصا من أصل 4308 من الاستفادة من المنحة الشهرية التي تؤديها لهم شركات النظافة، المقدرة في 1400 درهم، ومنحة الأوساخ التي تصل إلى 600 درهم.
(ع. ن)
> سوق الأربعاء
احتج سكان حي «هند» بسوق الأربعاء الغرب على عامل القنيطرة الذي زار المدينة الأسبوع الماضي من أجل الإشراف على تدشينات. ولم يفهم المسؤول الأول عن إقليم القنيطرة، الأسباب التي جعلت حناجر العشرات من أبناء ثاني مدينة في الإقليم بعد القنيطرة، يرددون بصوت واحد «ارحل» «ارحل».
(ع.ك)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى