الرياضة

كارسيلا ممنوع من الأولمبياد

فيربيك ينتظر القرار في ملفي أيت فانا والقادوري ولجنة إنجليزية تخضع المؤهلين لإجراءات رفع البصمات

رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» مشاركة المهدي غونزاليس كارسيلا، لاعب إنجي مخاشكالا الروسي، رفقة المنتخب الأولمبي في الألعاب الأولمبية التي ستحتضنها لندن ما بين 25 يوليوز و11 غشت المقبلين.
وكشف مصدر «الصباح الرياضي» أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تلقت توضيحات من الاتحاد الدولي تفيد عدم إمكانية مشاركة كارسيلا في الألعاب الأولمبية على غرار إقصائه من المشاركة في تصفيات المنطقة الإفريقية التي احتضنها المغرب ما بين 26 نونبر و10 دجنبر الماضيين، مشيرا إلى أن الاتحاد الدولي أخبر الجامعة بعدم إمكانية تعزيز كارسيلا للمنتخب الأولمبي في الأولمبياد بسبب مشاركته في تصفيات المنطقة الاوربية رفقة المنتخب البلجيكي.
وأوضح المصدر ذاته أن اللائحة الموسعة التي بعثتها الجامعة إلى اللجنة الوطنية الأولمبية لاتخاذ إجراءات تأشيرة إنجلترا مع اللاعبين المغاربة تتضمن كارسيلا، الذي بات أول لاعب يخرج من حسابات بين فيربيك، المدير الرياضي للمنتخبات الوطنية الصغرى، في انتظار جواب على ملفي كريم آيت فانا، لاعب مونبوليي الفرنسي، الذي سبق له أن لعب للمنتخب الأولمبي الفرنسي، وعمر القادوري، لاعب بريتشيا الإيطالي الذي لعب للمنتخب البلجيكي، الموجودين باللائحة ذاتها، مضيفا أن فيربيك يعقد آمالا كبيرة على مشاركتهما بالنظر إلى مستواهما الجيد رفقة فريقيهما.
إلى ذلك، خضع الطاقم التقني للمنتخب الأولمبي رفقة اللاعبين المحليين الموجودين باللائحة الموسعة، الاثنين الماضي إلى إجراءات رفع البصمات بمعهد مولاي رشيد بالمعمورة، من طرف لجنة إنجليزية حلت خصيصا بالمغرب لهذا الغرض، في الوقت الذي خضع لاعبو وأطر الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى وبعض الرياضيين المؤهلين إلى الألعاب الأولمبية من جامعات أخرى للإجراءات نفسها، أول أمس (الثلاثاء) بأحد فنادق الرباط.  
وحددت اللجنة الإنجليزية اليوم (الخميس) وغدا (الجمعة) موعدا لباقي الرياضيين والمسؤولين والمؤطرين للقيام بإجراءات رفع البصمات بسفارة المملكة المتحدة بالرباط.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق