fbpx
حوادث

الحكم على مغاربة بالجزائر يؤجج احتجاجات بوجدة

أكد سكان قصر ايش بفكيك، خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظموها عشية يوم الخميس 15 مارس الجاري، أمام القنصلية العامة الجزائرية بوجدة، على مطالبتهم السلطات الجزائرية بإطلاق سراح ذويهم الموجودين بالسجون الجزائرية، بعدما جرى اعتقالهم من طرف عناصر الحرس الحدودي الجزائري بمنطقة «ايش» الأسبوع الماضي بينما كانوا يقومون بجني فاكهة «الترفاس».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى