fbpx
حوادث

التحقيق في ادعاءات سرقة وتحرش بسائحة

أوقفت مصالح الأمن بشفشاون، المشتبه فيه الذي اتهمته سائحة أجنبية، حسب شريط فيديو منشور على الأنترنت، بالتحرش بها وسرقتها خلالها وجودها بالمدينة من أجل السياحة.

وعلمت “الصباح” من مصادر مطلعة أن مصالح المديرية العامة للأمن الوطني تفاعلت بسرعة مع شريط الفيديو.
وفتحت بحثا، تحت إشراف النيابة العامة المختصة تمكنت من خلاله من تشخيص هوية المشتكى به الذي يظهر في الشريط، والذي تبين أنه يزاول الإرشاد السياحي بدون رخصة، كما تم ضبطه متلبسا بحيازة واستهلاك مخدر الكيف.

وأوضحت إجراءات البحث كذلك أن حقيبة جيب السائحة الأجنبية، والتي تضم وثائق هويتها وسنداتها الشخصية، عثر عليها مواطن من سكان المدينة وأحالها على مصلحة الشرطة زوال أول أمس (الاثنين)، إذ أن الشرطة أجرت عدة محاولات للاتصال بالمعنية على حسابها الشخصي في مواقع التواصل الاجتماعي لكن دون جدوى، قبل أن يتبين أنها غادرت أرض الوطن.

وقالت المصادر ذاتها إن مصالح الأمن حريصة على تسليم المعنية بالأمر جميع مستلزماتها الشخصية، التي تم العثور عليها، وتطبيق القانون في حق المشتكى به، الذي يخضع لتدبير الحراسة النظرية، مضيفة أن الأبحاث المنجزة لم تسفر عن تأكيد ما يثبت واقعة السرقة المفترضة، التي تبقى الى حدود هذه المرحلة من البحث مجرد اتهام يخضع للتحريات والأبحاث القضائية اللازمة.

مصطفى شاكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى