fbpx
الأولى

اعتقال مرشحين لمباريات الأمن

ضبطوا في حالة تلبس باستعمال الهواتف واستقبال الأجوبة

أوقفت مصالح أمنية مختلفة على الصعيد الوطني، أول أمس (الأحد)، العديد من المرشحين لاجتياز مباريات الولوج إلى المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة ومدرسة الشرطة ببولقنادل بسلا، وأحيلوا على مصالح الشرطة القضائية بولايات أمن مختلفة لاستكمال الأبحاث التمهيدية معهم، بعد تحرير محاضر لهم أثناء ضبطهم في حالة تلبس بالغش باستعمال هواتف وتقنيات إلكترونية في الامتحانات التي جرت، أخيرا، بمدن مختلفة على الصعيد الوطني، لتوظيف ما يزيد عن 7000 رجل شرطة من مختلف الدرجات.

وأوضح مصدر “الصباح” أن المدير العام للأمن الوطني وجه تعليمات صارمة، مساء السبت الماضي، إلى مختلف ولاة الأمن قصد تشديد الحراسة على المرشحين لمنع محاولات الغش، وبإحالة من ضبطوا على النيابة العامة المختصة لترتيب الجزاءات الزجرية في حقهم، إعمالا لمبدأ الكفاءة والاستحقاق بين جميع المرشحين، ومازالت المديرية العامة للأمن تستجمع المعطيات عن عدد المرشحين الذين ضبطوا في حالة تلبس.

وعلى مستوى الرباط، أوقفت مصالح الأمن 20 مرشحا للولوج إلى صفوف الشرطة، كما أوقفت مصالح الأمن بالقنيطرة 13 مرشحا، وشهدت مراكز بني ملال والبيضاء ووجدة وفاس حالات غش أخرى، ضبط أصحابها في حالة تلبس بالتوفر على أوراق بها مواضيع جاهزة، إضافة إلى أجهزة إلكترونية متطورة، وعمدوا إلى إدخال وسائل الغش رغم التحذيرات التي وجهتها المصالح المختصة إلى المرشحين بضرورة إطفاء الهواتف المحمولة واللوحات الالكترونية، إلا أن البعض خالف التوجيهات، قبل بدء المباريات.

وحسب مصادر أمنية، فإن مرشحين ضبطوا يتحدثون في الهواتف مع أشخاص خارج المؤسسات التعليمية التي احتضنت إجراء المباريات الكتابية، كما ضبط آخرون يتلقون الأجوبة الصحيحة عبر تقنيات التراسل الفوري “واتساب” وهو ما سيجر حتى مساعدي المتبارين في الغش إلى ردهات التحقيق.

وينتظر أن تحيل مصالح الشرطة القضائية على النيابة العامة بمحاكم مختلفة على الصعيد الوطني، اليوم (الثلاثاء) الموقوفين، قصد استنطاقهم في الاتهامات المنسوبة إليهم في الغش في مباريات للتوظيف بالقطاع العمومي.

يذكر أن المديرية العامة للأمن الوطني أوقفت في شتنبر الماضي  أثناء تنظيم مباراة داخلية لموظفي الأمن، 152 شرطيا من مختلف الدرجات في حالة تلبس بالغش، ضمنهم 53 أمنيا وضعوا رهن تدابير الحراسة النظرية، بأمر من النيابة العامة، وسقط بسلا لوحدها  22 مرشحا ضمنهم ثلاثة ضباط توبعوا في حالة سراح، بعدما  ضبطوا بدورهم في حالة تلبس بالغش في مباريات عمداء الشرطة، ويتعلق الأمر بضابط يشتغل بمقر المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بتمارة، وضابط أمن ممتاز يعمل بمقر المديرية العامة للأمن الوطني بالرباط، وضابط أمن يشتغل بزيه الرسمي بسلا.

عبد الحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى