fbpx
مجتمع

معانـاة قاصريـن بسبتـة

يعيش عشرات الأطفال المغاربة المشردين، في ظروف صعبة، بسبتة السليبة، يتحينون الفرص للعبور إلى المدن الإسبانية.
ويصف مصدر من المدينة المحتلة، في تصريح لـ “الصباح” وضعية هؤلاء القاصرين بـ “المزرية”، قائلا إنهم يغامرون بحياتهم مقابل الحظوة بفرصة للوصول إلى الضفة الأخرى، وغالبا ما يؤدي اختباؤهم في أماكن خطيرة إلى تعرضهم لأضرار جسدية جراء احتكاكهم بعجلات الحافلات أو اختناقهم داخل أماكن مغلقة في حاويات الشاحنات. 
وأوضح المصدر نفسه، أن عدد الأطفال المشردين الموجدين في سبتة حاليا بلغ حوالي 150 طفلا، يبيتون كل ليلة بميناء المدينة ويقضون جل وقتهم هناك يتصيدون  فرصة مناسبة للعبور إلى الضفة الأخرى.  
يوسف الجواهري (تطوان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى