fbpx
أســــــرة

هذه أعراض اكتئاب المراهقين

تحديد محفزات المرض للتخلص منه قبل التفكير في الانتحار

يعاني الكثير من المراهقين، الاكتئاب، الأمر الذي يؤثر على حياتهم ومستقبلهم بشكل سلبي. ويعتبر الاختصاصيون أنه من  المهم التدخل في الوقت المناسب لتجنب تطور المرض، سيما أن المراهقين في مراحل متقدمة من الاكتئاب، قد يفكرون في الانتحار، ووضع حد لحياتهم.
ومن الأعراض التي قد تظهر على المراهقين، تغيير ملحوظ في تفكيرهم وسلوكهم، والبقاء في غرفة النوم لساعات بعد العودة من المدرسة.
كما يلجأ المراهقون الذين يعانون الاكتئاب إلى النوم بشكل مفرط ، ويكون لديهم تغيير في عادات الأكل، إلى جانب اللجوء إلى سلوكات إجرامية مثل السرقة من المتاجر. ومن علامات إصابة المراهق بالاكتئاب، اللا مبالاة وشكاوى من الآلام، بما في ذلك الصداع وآلام المعدة  والظهر أو التعب، وصعوبة في التركيز، إلى جانب صعوبة اتخاذ القرارات، والشعور بالذنب المفرط أو غير المناسب، وغير ذلك.
ويعتبر الاختصاصيون أن هناك مجموعة متنوعة من الأساليب المستخدمة لعلاج الاكتئاب، بما في ذلك الأدوية والعلاج النفسي، مؤكدين أن دور الأسرة في تخلص المراهق من الاكتئاب، كبير جدا، إذ غالبا ما يكون في حاجة ماسة إلى الدعم الأسري، ودعم المحيطين به، خلال مرحلة العلاج.
ومن أهم العلاجات الفعالة، العلاج الإدراكي السلوكي، والذي ينطوي على تحديد محفزات الاكتئاب وتغيير السلوكات لمواجهة الصورة الذاتية المشوهة.
كما يمكن أن توصف للمراهق، الأدوية المضادة للاكتئاب، والتي تحدد اعتمادا على التشخيص وعلى حدة الاكتئاب الذي يعانيه المريض، علما أن استخدام مضادات الاكتئاب في مرحلة المراهقة يتطــلب مراقبـة عن كثب والمتابعة من قبل الطبيب المعالج.
إ. ر

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى