fbpx
حوادث

المؤبد لباكستاني خطط لتفجيرات بأمريكا

أذهل القاضية الفيدرالية باعترافاته التلقائية وهدد الولايات المتحدة بعمليات جديدة

أصدرت محكمة أمريكية، الثلاثاء الماضي، حكما بالسجن مدى الحياة على فيصل شاه زاد، الأمريكي الباكستاني الأصل، بعد إدانته بمحاولة تفجير سيارة مفخخة في ميدان «تايمز سكوير» بمدينة نيويورك، ضمن مخطط تبنته لاحقا حركة طالبان الباكستانية. وجاء الحكم بعد أن أقر شاه زاد، في العاشر من يونيو الماضي، بصحة التهم الموجهة إليه، على أنه لم يترك جلسة النطق بالقرار تمر دون أن يدلي بموقفه منها، إذ رفع صوته متوعدا الولايات المتحدة ب»هزيمة حتمية في حربها التي بدأت للتو مع المسلمين.»
وكان شاه زاد دافع في جلسة سابقة عن دوره في العملية قائلا «أريد أن أعترف بما قمت به مائة مرة، لأننا سنواصل مهاجمة أمريكا ومطاردتها طالما أنها لم تنسحب من العراق وأفغانستان ولم توقف ضربات طائراتها العاملة دون طيار في الصومال


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى