fbpx
حوادث

سقـوط “بيدوفيـل” بـوزان

هتك عرض أربعة أطفال والواقعة أثارت ضجة بالمنطقة
أحال المركز الترابي للدرك الملكي”عين دريج” بإقليم وزان، على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بتطوان، أمس (الاثنين) “بيدوفيل” في حالة اعتقال، وجهت إليه اتهامات بهتك عرض أطفال بالمنطقة عن طريق التغرير.
وأفاد مصدر “الصباح” أن النيابة العامة أمرت بوضع الموقوف البالغ من العمر 46 سنة رهن تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معه في الاتهامات المنسوبة إليه في الفضيحة التي هزت المنطقة، وتشبث أولياء الأطفال بملاحقة الموقوف قضائيا، بعدما بلغ إلى علمهم أنه يتربص بالصغار ويغرر بهم قصد هتك أعراضهم، وتوجد ضمن الضحايا الذين، يتابعون دراستهم الابتدائية بمؤسسات تعليمية بالمنطقة طفلة.
واستنادا إلى المصدر نفسه أظهر التحقيق الأولي من خلال الاستماع إلى الأطفال بحضور أولياء أمورهم، أنه كان يختلي بهم وسط الأشجار والحقول الفلاحية ويعمل على هتك أعراضهم في واضحة النهار.
ولم يستبعد مصدر “الصباح” ارتفاع عدد الضحايا في صفوف القاصرين، بعدما أظهرت الأبحاث التي بوشرت منذ السبت الماضي، أن الموقوف الذي يمتهن النقل السري، كان يستغل ضحايا آخرين أثناء نقلهم إلى أسواق ومدارس تعليمية، وأحدثت الفضيحة ضجة بجماعة “ونانة” التي يتحدر منها الضحايا وكذا الجماعة القروية “الزواقين” التي يقطن بها الموقوف.
ولم يستبعد مصدر “الصباح” أن يأمر ممثل النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بتطوان، بتمديد الحراسة النظرية للموقوف مدة ثلاثة أيام من أجل تعميق البحث ومواجهته بضحايا آخرين، خصوصا أن الفضيحة تزامنت مع سوق أسبوعي، وانتشر الخبر وسط سكان المنطقة.
وحسب ما تسرب من معطيات في الموضوع تتجه الأبحاث التمهيدية إلى تورط الموقوف في الاتهامات سالفة الذكر، بعدما واجهه الضحايا بأدلة قطعية وتصريحات متشابهة حول طريقة التغرير بهم, قصد الاعتداء الجنسي عليهم، كما طلب أولياء الأطفال مهلة لعرض فلذات أكبادهم على خبرة طبية بمستشفى عمومي بوزان، للتأكد من تعرضهم للاعتداء الجنسي.
عبدالحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى