fbpx
مجتمع

انفجارخروقات التعمير بالقلعة

أخبر الفرع الجهوي للجمعية المغربية لحماية المال العام بجهة مراكش آسفي الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف، بتوصله بشكاية من مستشار جماعي سابق بجماعة المربوح دائرة قلعة السراغنة مرفقة بوثائق تتعلق بوجود اختلالات مالية وخروقات لها علاقة بالتعمير.
ووقف الفرع، بعد اطلاعه على حيثيات الملف، على عدد من المعطيات تهم مخالفات في ميدان التعمير، يستنتج منها أن مجموعة من الأشخاص استفادت من رخص بناء غير قانونية مسلمة من قبل الرئيس، كما تم تسليم رخص بناء بناء على موافقة الأخير، دون موافقة اللجنة الطرقية المختصة بالتصاميم، مما يتنافى وقانون التعمير .
ومن المخالفات أيضا، السماح لأشخاص باستغلال رخص الإصلاح مكان رخص البناء مما يشجع على البناء العشوائي إذ فوت على ميزانية الجماعة مبالغ مالية مهمة ، ثم منح رخص البناء رغم رفض اللجن الطرقية.
وتضمنت الشكاية أيضا مخالفات مالية، حسب الجمعية، منها عدم احترام القواعد التنظيمية المتعلقة بالصفقات، إذ يلاحظ أن جميع الاعتمادات المرصودة للجماعة تستفيد منها شركة وحيدة، وهي شركة تديرها شقيقة مسؤول في الجماعة ، ما يتعارض مع مبدأ الشفافية وتكافؤ الفرص .
ويستشف من لائحة حسابات السند بأنها كلها باسم الشركة أعلاه ، كما تم صرف حوالي 72.609,72 دراهم من أجل تهيئ ملعب رياضي من لدن الشركة نفسها، دون اتباع المساطر القانونية في إسناد الصفقات المتعلقة بالإصلاح أو التهيئة.
وبخصوص سوء تدبير ممتلكات الجماعة، تحدثت الشكاية عن تفويت محلات تجارية في ملك الجماعة دون قرار المجلس، وعدم باستخلاص مستحقات الجماعة المتعلقة بكراء محلات تجارية في ملكيتها .
وطالبت الجمعية الوكيل العام بإصدار تعليماته إلى الشرطة القضائية المختصة من أجل القيام بكافة الأبحاث والتحريات المفيدة والمتعلقة بالوقائع الواردة بهذه الشكاية والاستماع إلى رئيس الجماعة من أجل الإدلاء بإفاداته وتوضيحاته بخصوص الوقائع الواردة بهذه الشكاية .
كما طلبت الجمعية الاستماع إلى المستشارين الجماعيين بهذه الجماعة بمن فيهم من كان مستشارا سابقا، وإلى الممثل القانوني للشركة الوارد اسمها في الشكاية، وأيضا إلى أعضاء اللجنة الإقليمية للتعمير والتقنيين المكلفين بالتعمير بالجماعة وبعمالة إقليم قلعة السراغنة، وإلى كل من يفيد في إظهار الحقيقة في هذا الملف.
يوسف الساكت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى