fbpx
الرياضة

فلاح: أرفض توظيفي في الصراعات

المدرب المساعد للوداد أرجع استقالته إلى انعدام الظروف المناسبة
أرجع مراد فلاح استقالته من الطاقم التقني للوداد الرياضي، إلى عدم رغبته في توظيفه في الصراعات التي نشبت بين المكتب المسير والطاقم التقني في الآونة الأخيرة.
وأكد فلاح في اتصال هاتفي مع «الصباح الرياضي» أن الظروف لم تعد مناسبة للاشتغال في ظروف جيدة وتقديم الإضافة.
وقال «جئت إلى الوداد، الذي تربيت بين أحضانه، من أجل تقديم الإضافة وخدمة الفريق، وليس من أجل التوظيف في صراعات هامشية، واتهامي بالانتماء إلى جهة دون أخرى، والمساهمة في تصفية الحسابات».
وكشف فلاح أنه جاء إلى الوداد برغبة من مدربه الحسين عموتة، قبل أن يجد نفسه وسط صراعات هامشية ستؤثر لا محالة على وضعيته إطارا شابا في بداية مسيرته الرياضية داخل فريق عريق، وتابع «وجدت نفسي داخل صراعات لا دخل لي بها. جئت إلى الوداد لأقدم خدماتي لا لكي اتهم بالانتماء وخدمة هذا الطرف أو ذاك، لذلك فضلت الانسحاب في هدوء، ولكي لا أخدش صورة الفريق الذي أعشقه حتى النخاع».
وختم المدرب السابق ليوسفية برشيد أن سعيد الناصري، رئيس الوداد، رفض استقالته وطلب منه أخذ قسط من الراحة في انتظار تسوية بعض الأمور التقنية، وزاد قائلا «أشكر الناصري على الثقة التي وضعها في شخصي، وهي بادرة رفع من خلالها قيمة جميع الأطر الشابة، لكن أؤكد له أنه لا يمكنني الاستمرار في الظروف الحالية».
وانضم فلاح، الحاصل على دبلوم الدرجة الثانية، إلى الوداد الرياضي، مساعدا ثانيا للمدرب، مباشرة بعد حصول الفريق على لقب عصبة الأبطال، ورافقه إلى الإمارات للمشاركة في مونديال الأندية.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق