الرياضة

أرغب في خوض الديربي

بكاري كوني اللاعب الجديد للوداد قال إنه سعيد باللعب بالمغرب

قال الإيفواري بكاري كوني، اللاعب الجديد للوداد الرياضي، إنه سعيد بالتوقيع للفريق خلال فترة الانتقالات الحالية، مضيفا أنه يتمنى لعب مباراة الديربي التي ستجمع غدا (السبت) بين الوداد والرجاء لحساب الجولة 14 من البطولة الوطنية. وأوضح كوني، في اتصال هاتفي ل “الصباح الرياضي”، أنه كان له اليقين بالتوقيع للوداد رغم أن الجميع كان يعتقد بفشل الصفقة. وبخصوص قدرته على النجاح قال ” سأنجح، وسأظهر مدى قوة اللاعب الإفريقي في الملاعب المغربية، لأنني ببساطة أحببت هذا الفريق وسأعطيه كل شيء”.

اعتقد الجميع أن الصفقة ستفشل بعد رحيلك خلال الأسبوع الماضي؟
رغم أن هذا كان اعتقاد الجميع، لكن كان لي اليقين بأنني سأعود إلى الدار البيضاء من أجل الانضمام إلى الوداد.

كيف وجدت الفريق؟
وجدته منظما بأناس محترفين في تعاملهم وقدرتهم الكبيرة على البحث عن الجديد من أجل المصلحة العليا للفريق، الملعب ببنية تحتية مهمة ومدربين محترفين، إضافة إلى وجود لاعبين من المستوى العالي.

وقعت للفريق في عز الأزمة التي يعيشها؟
الفرق الكبيرة تعيش أزمات في الكثير من الفترات، لكنها تستطيع تجاوزها بسرعة كبيرة، هذا ما يحدث بالضبط للوداد الآن، فالفريق يعيش أزمة نتائج لكنه فريق كبير بلاعبيه ومسيريه وجماهيره ومؤطريه، سنكون في المستوى وسيتجاوز الجميع هذه الأزمة، لا يجب أن ينسى البعض أن الوداد لعب المباراة النهائية لعصبة الأبطال الإفريقية قبل شهر من الآن، ووصل إلى تلك المباراة عن جدارة واستحقاق.

وقعت أيضا قبل أيام من الديربي؟
وأتمنى المشاركة فيه، سأدخل رفقة الفريق في معسكر إعدادي وأتمنى من كل قلبي أن ألعب مباراة الديربي.

هل تعتقد أنك قادر على النجاح رفقة الفريق؟
سأنجح، وسأظهر مدى قوة اللاعب الإفريقي في الملاعب المغربية، لأنني ببساطة أحببت هذا الفريق وسأعطيه كل شيء.

ما الأسباب التي جعلتك تسافر وتعود مرة أخرى؟
المفاوضات مع مسؤولي أسيك أبيدجان لم تكن سهلة على الإطلاق، ولذلك سافرت وعدت بعد أن علمت أن الأمور تسير بشكل جيد.

زميلك السابق باكايوكو وقع للرجاء وأنت للوداد، كيف تعلق على هذا الأمر؟
أتمنى له حظا موفقا وأتمنى لقاءنا في الديربي.

كلمة لجمهور الوداد؟
الفريق سيخرج من أزمته وسيعود إلى سابق تألقه وموعدنا الديربي.

أجرى الحوار: أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق