fbpx
اذاعة وتلفزيون

الاستعداد لموسم جديد من ״لالة العروسة״

مرحلة اختيار المشاركين ستنطلق قريبا ومفاجآت كثيرة ستحملها النسخة الجديدة

 انطلقت مرحلة الاستعداد لموسم جديد من برنامج «لالة العروسة»، الذي يعرض على القناة «الأولى». وقال عثمان بن عبد الجليل، مدير الشركة المنتجة للبرنامج، إنه خلال الأيام المقبلة، ستنطلق مرحلة اختيار الأزواج الذين سيشاركون في النسخة الجديدة.
وأوضح  بن عبد الجليل، في حديثه مع «الصباح»، أن الدورة المقبلة من «لالة العروسة»، ستحمل العديد من المفاجآت، علما أنه تم الأخذ بعين الاعتبار الاحتفاظ بالفكرة المحورية للبرنامج والنقط التي تميزه وتجعله من البرامج الأكثر مشاهدة على القناة «الأولى».
وأضاف المتحدث ذاته أنه من المقرر أن يتم تقديم عرض البرنامج عن الأجل المحدد سابقا، باعتبار أن أولى أيام رمضان ستصادف الموعد المعتاد لعرضه، مسترسلا «سيعرض البرايم النهائي من البرنامج  قبل أيام من حلول رمضان 2018، من أجل ذلك لابد من تقديم موعد بثه».
وفي سياق متصل، توضع مجموعة من الشروط أمام الراغبين في المشاركة في البرنامج، بالإضافة إلى المرور من مرحلة «الكاستينغ».
وعرف الموسم الماضي من البرنامج  تتويج «كوبل» طانطان، ويتعلق الأمر بنسرين ومنعم، اللذين أحرزا لقب «لالة العروسة» في نسخته الـ11، وذلك بعد فوزهما في البرايم النهائي على ممثلي طنجة منال وصهيب، وحصولهما على أعلى النقط من خلال المسابقات التي شاركا فيها.
وتمكن البرايم النهائي من البرنامج من استقطاب أكثر من 7 ملايين مشاهد، وذلك حسب أرقام مؤسسة ماروك ميتري، إذ نال «لالة العروسة» نسبة 70 في المائة من حصص المشاهدة وبالتالي حقق رقما قياسيا في تاريخ التلفزيون بالمغرب.
وأحيا برايم تتويج الثنائي الفائز من طانطان، الفنانة المغربية أسماء المنور، والفنان الشعبي عبد العزيز الستاتي، ومغني الراي الشاب سيمو.
فيما شهد منتزه «بالوزا لاند» في مراكش، حفل زواج «كوبل طانطان» وهو الحفل الذي عرف حضور عبد الحفيظ الدوزي، وحجيب الرباطي، وزينة الداودية وخالد بناني.
وفي سياق متصل، أحيا النجم الجزائري فوضيل، أولى برايمات «لالة العروسة» في موسمه الماضي، إلى جانب ابتسام تسكت خريجة برنامج ستار أكاديمي ، علما أن مجموعة من الفنانين أحيوا الحلقات الأخرى من البرنامج، من بينهم سعيدة شرف، وأمينوكس، ونادية العروسي، والستاتية، وزكرياء غافولي، وغيرهم.
وتمكن البرنامج، منذ البرايم الأول من الموسم الماضي، من تحقيق أعلى نسبة مشاهدة للقناة الأولى، وذلك وفق التقارير الصادرة عن  مؤسسة «ماروك متري»، المكلفة برصد متابعة المشاهدين المغاربة للتلفزيون.
ومنذ بداية عرض البرنامج على القناة «الأولى»، تضاعفت نسبة المشاهدة في وقت الذروة، إذ انتقلت من نسبة 14 في المائة في الأيام العادية إلى 20.3 في المائة.
إيمان رضيف
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق