fbpx
مجتمع

خصاص كبير في أخصائيي تصفية الكلي وعدد المرضى يتضاعف

كشف محمد الغربي بن غانم، أخصائي في أمراض الكلي بكلية الصيدلة بالدار البيضاء، أن المغرب يعاني خصاصا كبيرا في أخصائيي مرض القصور الكلوي المزمن ونقصا في مراكز تصفية الدم سواء منها التابعة للقطاع العام أو الخاص.
وأوضح بن غانم، الذي كان يتحدث خلال لقاء نظمته «فريزينيوس ميديكال كير المغرب» لإطلاق دواء جديد لعلاج المصابين بفقر الدم المرتبط بالقصور الكلوي المزمن أول أمس (السبت) بمدينة الجديدة، أن «قطاع الصحة بالمغرب يعاني خصاصا كبيرا في


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى