fbpx
الرياضة

منخرطون يطعنون في جمع “الكاك”

اتهموا رباح بالتدخل في شؤون الفريق ومكتب المديوني ينتظر الوصل
قدم المنخرطون، الموالون للرئيس عبد الودود الزعاف، طعنا في الجمع العام الاستثنائي، الذي أسفر عن انتخاب محمد المديوني، رئيسا للفريق في 20 يوليوز الجاري.
وبعث هؤلاء رسالة إلى فؤاد المحمدي، عامل القنيطرة، يشيرون من خلالها إلى عدم قانونية الجمع العام، طبقا للقانون 30 09، حسب تعبيرهم.
واتهم المنخرطون عبد العزيز رباح، رئيس المجلس البلدي، بالتدخل في شؤون النادي بـ «التأثير» على اختيارات بعض المنخرطين وعقد اجتماع للغرض نفسه وتحديد تشكيلة المكتب المسير.
وحدد المحتجون النقاط، التي تشير إلى عدم قانونية الجمع، في غياب السلطة المحلية والجامعة وعصبة الغرب ووزارة الشباب والرياضة، إضافة إلى إشراك منخرطين لا تتوفر فيهما أهلية الانخراط، حسب رسالة الطعن، ويتعلق الأمر بمنخرط يتوفر على سجل عدلي غير سليم، وتوقيف الثاني سنتين من طرف عصبة الغرب، ناهيك عن منع منخرطين من دخول أشغال الجمع العام.
ويطالب هؤلاء المنخرطون عامل القنيطرة، بعدم الترخيص للمكتب المنتخب، للأسباب سالفة الذكر.
ويعيش النادي القنيطري صراعات وانقسامات منذ نزوله إلى القسم الثاني، ما انعكس سلبا على استعداداته للموسم المقبل.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى