fbpx
الرياضة

كاسي: سألعب أطول مدة ممكنة

حارس الوداد الفاسي قال إنه سعيد بالعودة إلى فريقه الأصلي

قال عبد الرفيع كاسي، حارس مرمى الوداد الفاسي لكرة القدم، إنه سعيد بالعودة للدفاع عن ألوان فريقه الأم، مضيفا أن فكرة اعتزال اللعب لا تراوده حاليا، ما دام يلمس في نفسه القدرة على مواصلة مساره الكروي رغم تقدمه في السن. وأكد كاسي في حوار أجراه معه ”الصباح الرياضي”، عزم مكونات الـ ”واف” على الظهور بوجه مشرف خلال منافسات البطولة الحالية. و في ما يلي نص الحوار:

ما هو شعورك بعد العودة إلى فريق الوداد الفاسي ؟
سعيد باللعب مجددا لهذا الفريق العريق الذي تكونت داخل مدرسته، وتدرجت عبر جميع فئاته العمرية.

ألا تخامرك فكرة اعتزال اللعب بعد تقدمك النسبي في السن ؟

لا أفكر حاليا  في الاعتزال ما دمت ألمس في نفسي القدرة على مواصلة مساري، فكرة القدم هي مصدر رزق أسرتي، لذلك سأحاول الاستمرار لاعبا لأطول مدة ممكنة، خصوصا أن المركز الذي أشغله يسمح لي بذلك، فكلما تقدم حارس المرمى في السن ازداد نضجا وخبرة.  

ما هو السر في استمرارك لاعبا رغم بلوغك سن 39 ؟
كل ما في الأمر أنني أواظب على القيام بتداريب مكثفة، وإجراء التمارين الرياضية بانتظام سواء رفقة زملائي داخل النادي، أو بمفردي. فضلا عن حرصي الدائم على الخضوع لنظام خاص بالممارس الرياضي النموذجي، من خلال اتباعي لحمية غذائية متوازنة، مع تجنب السهر.

كيف تقيم تجربتك السابقة مع حسنية أكادير ؟
كانت جيدة وناجحة بكل المقاييس. قضيت موسما رائعا داخل فريق مهيكل ومنظم على جميع المستويات، ويتمتع باستقرار إداري. كما أنه يضم في صفوفه لاعبين يسهل الانسجام والتفاهم معهم. فمن خلال هذه التجربة استطعت نسج علاقات صداقة وتآخ مع زملاء جدد، وهذا شيء رائع للغاية.
ما هو طموح الوداد الفاسي ؟
أظن أنه بمقدور الفريق مجاراة إيقاع البطولة. كل مكونات الوداد الفاسي عازمة هذا الموسم على وضع قطيعة مع الصورة التي ظهر بها الفريق في الموسمين السابقين، خصوصا على مستوى النتائج المحققة، إذ أنه لم يتمكن من الحفاظ على مكانته بقسم الكبار إلا في الدورة ما قبل الأخيرة من البطولة. الفريق لا يرغب هذه السنة في لعب الأدوار الثانوية. وأتمنى أن يحالفنا الحظ.

أجرى الحوار: خليل المنوني (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى