fbpx
الرياضة

رئيس النادي البلدي يجمد نشاطه

قرر ياسر خطيب، رئيس النادي البلدي البيضاوي لكرة السلة، تجميد نشاطه، بسبب الأوضاع التي آلت إليه اللعبة.

وأوضح خطيب في رسالة بعثها إلى مصطفى أوراش، رئيس جامعة السلة، توصل «الصباح الرياضي» بنسخة منها، أن سبب انسحابه من رئاسة الفريق، ليس ضعفا منه، وإنما نتيجة الضغوط التي بات يعيشها الفريق، بسبب رغبته في الانتقام.

وأضاف خطيب أنه منذ مجيئه إلى النادي البلدي العريق، لم يلمس تطبيق القانون في أي من القرارات التي أعلنتها الجامعة، وإنما فوضى عارمة وخروقات بالجملة وانتقاما وتحيزا، في خرق سافر للنظام الأساسي والأنظمة العامة.

وحمل خطيب مسؤولية الأوضاع المأساوية التي تعيشها كرة السلة، إلى رئيس الجامعة، بالانتقام ممن سولت له نفسه انتقاده، وتجاهله للمطالب التي راسل بشأنها الجامعة، منذ أزيد من ثلاثة أشهر، إذ لم يتلق جوابا في هذا الشأن. 

وأكد رئيس النادي البلدي أنه لا يمكن أن يستمر في «جو متعفن»، ولن يسمح لنفسه بأن يحسب عليه سكوته على الظلم.

ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى