مجتمع

مغاربة أنفقوا 17 مليارا على “البلدي”

متوسط مشتريات الأسر بلغ 2361 درهما سنويا ثلثها للاستعمال الشخصي والمهاجرون اقتنوا حليا ذهبية بـ124 مليارا

كشفت معطيات جديدة، عن إنفاق المغاربة أزيد من 17 مليار درهم (1710 ملايير سنتيم)، على منتوجات الصناعة التقليدية أو «البلدي»، يتعلق الأمر بالحلي والملابس والأثاث، فيما بلغ معدل إنفاق الأسر على هذه المنتوجات حسب نوعية السكن، ما قيمته ثلاثة آلاف و73 درهما بالنسبة إلى قاطني الشقق سنويا، وثمانية آلاف و871 درهما لسكان الفيلات، ذلك أن النفقات تتزايد لدى ذوي الأجور والمداخيل المرتفعة، علما أن سكان المدن استحوذوا على 80 % من إجمالي النفقات.

وأفادت خلاصات تحقيق أنجزته وزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، استقرار متوسط إنفاق الأسر على منتوجات الصناعة التقليدية عند ألفين و361 درهما وطنيا، فيما بلغ المعدل ألفين و904 دراهم لدى قاطني المدن، وألفا و307 دراهم لدى سكان القرى، بينما استحوذت جهة البيضاء- سطات على حوالي ربع إجمالي النفقات (23 %)، بما قيمته أربعة ملايير درهم (400 مليار سنتيم)، متبوعة بجهة فاس- مكناس بقيمة ثلاثة ملايير درهم (300 مليار سنتيم)، وكذا الرباط- سلا بقيمة 2.6 ملايير درهم (260 مليار سنتيم)، ثم مراكش- آسفي بقيمة إنفاق بلغت 2.1 مليار درهم (210 ملايير سنتيم).

وحسب دوافع الإنفاق، كشف التحقيق عن اقتناء الأسر منتوجات الصناعة التقليدية من أجل الاستعمال الشخصي بالنسبة إلى ثلثهم (32 %)، وكذا لمناسبة الأعياد الدينية، وعند الانتقال من منزل إلى آخر، علما أن جميع عمليات الشراء، تتركز في مراكز تسويق هذه المنتوجات والأسواق العادية، فيما يقل الإقبال على المنتجين المباشرين و»البزارات»، أي محلات بيع متخصصة في منتوجات الصناعة التقليدية، علما أن جودة المواد الأولية المدخلة في تصنيع المنتوج، تعتبر المتحكم الرئيسي في قرار الشراء، متبوعة بالتصميم والسعر، في الوقت الذي صرحت نسبة 85 % من الأسر برضاها عن مشترياتها.

وتمركز السياح في التحقيق الجديد، ضمن الأكثر إنفاقا على اقتناء منتوجات الصناعة التقليدية من خلال 5.87 مليار درهم (587 مليار سنتيم)، علما أن 17 % من هذه النفقات أنجزت خلال زيارات إلى المملكة، فيما استحوذت الحلي على 19 % من إجمالي هذه النفقات، متبوعة بالملابس التقليدية بحصة 16.3 %، ثم المنتوجات المصنعة من الخشب بحصة 15.4 %، فيما تصدر السياح الفرنسيون قائمة المنفقين على منتوجات الصناعة التقليدية، باستحواذهم على أزيد من ثلث (36 %) نفقات السياح الأجانب في هذا الشأن. وأنفق مغاربة الخارج ما مجموعه 3.75 ملايير درهم (375 مليار سنتيم) على منتوجات الصناعة التقليدية، ما يمثل 10 % من إجمالي نفقاتهم خلال زيارتهم للمغرب، فيما تستحوذ الحلي على أزيد من ثلث (33 %) نفقاتهم في هذا الشأن، أي حوالي 124 مليار سنتيم، إذ يركزون على الذهب عوض الفضة، التي تمثل أغلب نفقات السياح على الحلي والمصوغات، متبوعة بالملابس التقليدية، التي تمتص 23 % من النفقات، خصوصا الجلابيب والقفاطين.

بدر الدين عتيقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق