fbpx
مجتمع

ملاك عقارات بالخميسات يطالبون بإعادة التقييم

طالب ملاك أراض بالخميسات من عامل الإقليم بإجراء خبرة جديدة لإعادة تقييم العقار ذي الرسم 16/58073 المدرج في إطار مبادلة مع مندوبية المياه والغابات.
وقال الملاك إن العقار يوجد بمزارع تيداس ويسمى “السمار”، أو “غرت رحمون” وتبلغ مساحته 10 هكتارات، مؤكدين أن لجنة للخبرة تابعة للعمالة قيمت العقار بـ4.5 دراهم للمتر مربع، وهو ثمن غير كاف حسبهم.
وأوضح الملاك أن العقار تم في إطار مبادلة مع مندوبية المياه والغابات، إذ استفادوا من عقار آخر لإقامة مشروع تجاري قيمته لجنة بالعرائش بـ500 درهم للمتر مربع.
ولجأ الملاك إلى إجراء خبرة أشرف عليها خبيران محلفان زارا الأرض نهاية الشهر الماضي، وقاما بجولة حول العقار وحدوده، وقاما بأخذ إحداثياته بتقنية “جي. بي.اس”، واكتشفا أن الأمر يتعلق بعقار يزيد عن 16 هكتارا اقتطعت منه 10 هكتارات.
واكتشف الخبيران أن العقار عبارة عن أرض فلاحية تربتها من نوع “تيرس”، وقطعة منه تضاريسها منبسطة تصلح للزراعات الموسمية، وقطعة منحدرة تصلح للرعي وتربية الماشية. وتحد العقار شرقا شعبة زهرة عدي وواد تبحارت وغربا ملك غابوي، وشمالا باقي العقار وجنوبا ورثة أوفريد الحاج صالح.
وقيم الخبيران الثمن، بناء على نوعية العقار وتربته، وتثمين المنطقة ببناء سد سيدي عمر على واد تابحارت الذي يحده من الجهة الشرقية، وأعلنا أن ثمن متر مربع هو 180 درهما ليصل الثمن الإجمالي لـ10 هكتارات إلى مليون 800 ألف درهم.
وبناء على هذه الخبرة، يطالب ملاك الأراضي بإعادة النظر في الخبرة السابقة لتلائم الأثمنة المعمول بها حاليا.
ي.س

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى