fbpx
الرياضة

أحمد يبدأ رئاسة “كاف” من المغرب

111 1لقجع وفيار يفتحان ملف التنظيم المشترك لمونديال 2026

كشفت مصادر مطلعة أن أحمد أحمد، الرئيس الجديد للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، سيبدأ مهامه من المغرب، الذي سيكون أول بلد يزوره، بعد انتخابه رئيسا للمنظمة القارية الخميس الماضي بأديس أبابا عاصمة إثيوبيا.

وأوضحت المصادر نفسها أن زيارة أحمد أحمد  ستكون ردا لجميل الجانب المغربي، الذي وفر له الدعم الكافي في حملته الانتخابية، وشكل معه حلفا انتهى بهزم عيسى حياتو، وهو الحلف الذي لقي مساندة من جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي «فيفا»، إذ رأى أنه يدخل في إطار التغيير ومحاربة الفساد.

وينتظر أن تكون الزيارة الأسبوع الجاري، بل إن المصادر نفسها أفادت أن الرئيس الجديد للكونفدرالية الإفريقية سافر رفقة الوفد المغربي إلى دبي مباشرة بعد انتهاء فعاليات مؤتمر الكونفدرالية الإفريقية.

وتابعت المصادر أن أحمد أحمد سيعرج على مصر، حيث يوجد مقر الكونفدرالية الإفريقية لترتيب بعض الملفات الإدارية، قبل شد الرحال إلى المغرب الخميس أو الجمعة المقبلين.

وسيعمل أحمد أحمد خلال مروره بمصر على تذويب الخلاف مع السلطات القضائية المصرية حول الدعوى القضائية المرفوعة على عيسى حياتو وكاتبه العام هشام العمراني بتهمة مخالفة قوانين المنافسة في صفقة النقل التلفزيوني، وهي الصفقة التي كان لها نصيب كبير في الإطاحة بالمسؤول الكامروني.

يذكر أن انتخاب أحمد أحمد رئيسا للكونفدرالية الإفريقية صادف أيضا انتخاب فوزي لقجع، عضوا في اللجنة التنفيذية للكونفدرالية، على حساب الجزائري محمد روراوة والليبي أنور الطشاني.

 من ناحية ثانية، التقى فوزي لقجع، رئيس الجامعة، ميغيل أنخيل فيار، رئيس الاتحاد الإسباني للعبة، على هامش مؤتمر الكونفدرالية الإفريقية، وتباحث معه حول فكرة التنظيم المشترك لكأس العالم 2026 إلى جانب البرتغال.

وأوضحت المصادر نفسها أن المباحثات كانت هامشية، ولم تستغرق سوى دقائق، أبرز خلالها المسؤولان اهتمامهما بموضوع التنظيم المشترك للمونديال، تماشيا مع توجهات الاتحاد الدولي للعبة، الذي يعتزم رفع عدد المنتخبات المشاركة إلى 48 منتخبا، ولمواجهة الملف المشترك الذي تعتزم الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك التقدم به.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى