fbpx
ملف الصباح

ضحايا الاغتصاب والزواج بالفاتحة

سلفيون وحداثيون مسؤولون عن ولادة آلاف الأطفال سنويا بلا نسب  شهد المجتمع المغربي، تحولات كثيرة في بنية الأسرة و القانون من علاجها، لأن المشرع له رأي مخالف، إذ لم يتمكن من الإقرار بهذه الظاهرة ومواجهتها بالوقاية عبر إجراءات اجتماعية سليمة، أو على الأقل حماية الأطراف الأكثر ضعفا وهم النساء والأطفال. تفرضأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى