fbpx
وطنية

وزارة الاتصال: الصحافيان الإسبانيان اللذان حضرا محاكمة التامك خرقا القانون

كشف بلاغ  صادر عن وزارة الاتصال أن الصحافيين الاسبانيين اللذين حضرا محاكمة التامك يوم الجمعة الماضي بمحكمة عين السبع بالدار البيضاء،  أقدما بكيفية متعمدة على خرق المساطر القانونية والإدارية الجاري بها العمل، مضيفا أن مبعوث «إذاعة كادينا سير» لا يتوفر على الاعتماد القانوني الذي يخول له ممارسة عمله في المغرب بكيفية مشروعة، فيما لم يكن مراسل التلفزة الإسبانية متوفرا على رخصة التصوير التي يسلمها المركز السينمائي المغربي إلى القنوات التلفزية، بإذن مكتوب من وزارة الاتصال، وهو ما يعتبر خرقا واضحا للقانون المغربي.
وجاء في البلاغ ذاته أن الوزارة تلقت باستغراب شديد ما تناقلته بعض وسائل الإعلام الإسبانية في شأن الاحتكاكات التي حصلت على هامش الجلسة، إذ ربطت بعض القصاصات الإخبارية بين تصريحات وزير الخارجية والتعاون المغربي حول أسلوب


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى