الرياضة

الحبس النافذ لبدر هاري

غياب اتفاقية بين هولندا والمغرب يعيق تسليمه و”نزال القرن” في مهب الريح

قضت المحكمة العليا في لاهاي صباح أمس (الثلاثاء) بحبس بدر هاري، البطل المغربي في رياضة “الكي 1″،  لمدة ستة أشهر نافذة، على خلفية القضية التي رفعها ضده كوين إيفيرينك، رجل الأعمال الهولندي، الذي اتهمه بالاعتداء عليه بأمستردام.

وسبق الحكم على بدر هاري في أكتوبر 2015 بالحبس لسنتين مع غرامة 45 ألف أورو، منها 10 أشهر موقوفة التنفيذ، قضى منها هاري 8 أشهر بين السجن والمراقبة القضائية.

وحسب “تيليغراف” الهولندية، فإن هاي بينيديكت، محامي بدر هاري، أكد أن البطل المغربي سيغادر المغرب لقضاء عقوبته الحبسية بهولندا.

وكيف المدعي العام الهولندي القضية على أنها محاولة للقتل بالنظر إلى الإصابات التي تعرض لها الضحية الهولندي.

وحددت إحدى المحاكم الهولندية، بداية يناير الماضي موعدا لمحاكمة البطل المغربي، بعد أن قررت خلال الفترة الماضية إطلاق سراحه مؤقتا في انتظار بدء محاكمته، قبل أن تقرر التأجيل إلى أمس (الثلاثاء).

واشترطت المحكمة على بدر هاري، الابتعاد عن الفنادق والملاهي الليلية، رغم أن المدعي العام الهولندي لم يستسغ هذا القرار بحجة أن البطل المغربي يتوفر على جنسية مزدوجة مغربية هولندية وأن بإمكانه الفرار إلى المغرب، خصوصا أن البلدين لا تربطهما اتفاقية التسليم.

وتوبع هاري بتهمة محاولة القتل بعدما اعتدى على رجل أعمال هولندي بعد حفل راقص أقيم في العاصمة أمستردام خلال يونيو من السنة الماضية، وأصيب خلاله في الرأس وفي مناطق مختلفة من جسده، رغم أن هاري ظل طيلة الفترة الماضية ينفي أي اعتداء على الهولندي، مقدما اعتذارا رسميا أمام هيأة المحكمة عما صدر منه تجاه إفرينك، وتوجه بطلب استعطاف لمنحه فرصة ثانية.

ومن شأن هذا الحكم أن ينهي حلم بدر هاري بإقامة نزال الاعتزال ضد الهولندي فيرهوفن الذي سبق له هزمه في النزال الأول.

أحمد نعيم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض