fbpx
الأولى

حقائق جديدة في ملف مقتل حارس شخصي للملك

المسؤول بأمن القصور  دفن بالرباط ومقتحم شقته سارق محترف وله سوابق ويملك “كريمة”

وافقت عائلة العميد الممتاز عبد الله سليم السعيدي، أحد الحراس الشخصيين للملك، ومسؤول في مديرية أمن القصور، على تسلم جثته من إدارة مستشفى ابن سينا بالرباط، ودفنه في مقبرة الشهداء بالعاصمة، بعد أن كان مقررا، مواراة جثمانه الثرى، ليلة أول أمس (الثلاثاء)، في مقبرة الزاوية الركراكية بالصويرة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى