fbpx
مجتمع

النجاعة الطاقية محور أشغال “صولير إكسبو”

تنطلق خلال الفترة بين 21 فبراير المقبل و23 منه، أشغال الدورة الخامسة من معرض «صولير إكسبو المغرب 2017»، وهو الحدث الذي سيتيح للمهنيين التعرف على السوقين المغربي والإفريقي، من خلال عرض أحدث الابتكارات في قطاع الطاقة الشمسية والنجاعة الطاقية، فيما يتوقع منظمو المعرض الذي سيحتضنه مركز المعارض لمكتب الصرف، طريق الجديدة- البيضاء، استقبال تسعة آلاف زائر، ومشاركة أزيد من 90 عارضا.

وستتخلل أشغال المعرض، ملتقيات علمية واجتماعات عملية، تستهدف الإعلام والتدريب، وكذا تبادل الخبرات ولقاء أهم الفاعلين في السوق، إذ يرتقب أن تستقطب هذه المواعيد رجال أعمال وأساتذة جامعيين، إضافة إلى طلاب وشركات رائدة في المجال، فيما يستند المعرض الدولي للطاقة الشمسية والنجاعة الطاقية في تدبيره للدورة الخامسة، إلى النجاح الذي حققه خلال النسخة السابقة، من خلال تمكنه من استقطاب أزيد من 75 عارضا وخمسة آلاف و400 زائر مهني، من قطاعات ومدن مختلفة. ويستهدف «صولير إكسبو المغرب 2017» تعزيز السياسة الطاقية للمملكة، ومساندة أهادف المخطط الوطني للطاقات المتجددة، إذ يمثل المعرض نقطة تقاطع للرؤى والطموحات بين إفريقيا وبقية العالم، بحثا عن أسواق جديدة، علما أن التظاهرة بمثابة منصة للتصدير، وتأكيد للخبرة المغربية على المستوى القاري. وأوضح المنظمون، أن المعرض سيكون فرصة لمناقشة مجموعة من القضايا في مجال النجاعة الطاقية، المرتبطة بقطاعي البناء والصناعة، وكذا برامج تدبير الشأن الطاقي في المغرب وإفريقيا، إلى جانب تقنيات وتطبيقات الطاقة الحرارية الشمسية والطاقة الحرارية الكهرو ضوئية، علما أن الدورة الخامسة ستعرف تنظيم «المسابقة الجامعية البحث والابتكار» (CURI 2017)، للمرة الثلاثة على التوالي، لتعزيز البحث والابتكار في الجامعات والمدارس العليا المغربية.

بدر الدين عتيقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى