fbpx
الأولى

استنطاق دبلوماسيين فرنسيين في فضيحة اغتصاب أطفال بمراكش

محام فرنسي رفع دعوى ضد مجهول في باريس باسم “ما تقيش ولدي”

عبر المحققون الفرنسيون المكلفون بالبحث في اتهامات الاستغلال الجنسي للأطفال بمراكش من طرف وزير سابق عن نيتهم الاستماع إلى الدبلوماسيين الفرنسيين في المغرب في فترة وقوع الأحداث المزعومة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى