fbpx
ملف عـــــــدالة

سدود قضائية لمنع حوادث السير الخطيرة

بشارع روزفلت بأنفا، قررت مصالح الأمن وضع حاجز أمني، أوكلت للمشرفين عليه مهمة قياس نسبة الكحول لدى السائقين، خصوصا العائدين بعد سهرات علب ليلية بالمنطقة.

إجراء وإن كان يثير حفيظة العديد من السائقين، بل منهم من يتقبل الخضوع لهذا الاختبار بمضض، إلا أنه يعد رهانا بالغ الأهمية للمؤسسة الأمنية، والسبب تفادي حوادث السير الخطيرة التي قد تتسبب في وفيات وجروح خطيرة.

اختيار شارع روزفلت لم يكن اعتباطا، بل يعد نقطة إستراتيجية، إذ يربط بين وسط المدينة وعين الذئاب، ما يمكن من إخضاع عدد أكبر من سائقي السيارات لاختبار تحديد نسبة الكحول في الدم.

كما تقوم ولاية الأمن بوضع سدود أخرى بشوارع مهمة من قبيل «ليدو» و»الكورنيش»، و»الموحدين»،  خصوصا في الساعات المتأخرة من الليل.

أوكلت مهمة الحاجز الأمني إلى ضابط شرطة وأربعة من رجال الأمن، قسمت الأدوار في ما بينهم، إذ منهم من يتكلف بمطالبة السائقين بتخفيف السير والاستعداد للتوقف، وآخر مكلف بالحراسة والمراقبة في حال تعرضهم لاعتداء من قبل مشتبه فيه، في حين يتكلف الثالث رفقة ضابط الشرطة بقياس نسبة الكحول لدى السائقين عبر جهاز خاص.خلال وجودنا بهذا السد، خضع عدد من السائقين للاختبار، منهم من تعامل مع الأمر بصدر رحب، في حين بدت على آخرين علامات الضيق، لكن من حسن الصدف أن لا أحد منهم تجاوز النسبة المسموح بها.

حسب مسؤول أمني، فإن هذا الاختبار يخضع له السائق فقط، دون بقية مرافقيه، ولو كانوا في حالة سكر طافح، لأن مسؤولية السلامة الجسدية للراكبين يتحملها السائق لوحده.

في حال إذا تبين أن السائق تجاوز النسبة المسموح بها قانونا،  يتم إيقافه ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، ويحال على النيابة العامة بجنحة السكر والسياقة في حالته، كما تحجز سيارته بالمحجز البلدي.

بين الفينة والأخرى، تجوب سيارة رباعية الدفع تابعة لمصالح الأمن شارع روزفلت، كشف مسؤول أمني أن دورها مراقبة ما يقع في السدود القضائية، وفي الوقت نفسه التدخل في حال استدعى الأمر ذلك، من قبيل رفض سائق المثول لقرار المشرفين على السد وفراره إلى وجهة مجهولة إذ، تتم ملاحقته وإيقافه، قبل وضعه تحت الحراسة النظرية.

كل عملية مراقبة أو إجراء يتم تحريره في سجل أسود هدفه يؤكد المسؤول نفسه، معرفة مردودية المشرفين على السد القضائي وفي الوقت نفسه يعد مرجعا للمصالح الأمنية بخصوص عمليات المراقبة والمساعدة على وضع إحصاء خاص بالعملية.

م . ل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى