fbpx
حوادث

18 شهرا لطالبين قاعديين بفاس

وزعت ابتدائية فاس أخيرا، 18 شهرا حبسا نافذا على طالبين قاعديين معتقلين بسجن عين قادوس، على خلفية أحداث ومواجهات دامية بين الطلبة والأمن شهدها محيط كلية الآداب سايس إثر الدعوة لمقاطعة الامتحانات، بعد أسبوع من حجز ملفيهما للتأمل والاستماع إليهما وإلى مرافعات دفاعهما المشكل من محامين حقوقيين.
وحكمت على «ع. ع. ش» المنتمي إلى النهج الديمقراطي القاعدي، والموقوف من قبل أمن فاس بحي النرجس لوجوده موضوع مذكرة بحث بناء على مسطرة مرجعية، بسنة واحدة حبسا ا مقابل 6 أشهر نافذة و500 درهم غرامة ل»م. غ» زميله من الفصيل نفسه، الذي اعتقل لدى عائلته بدوار بجماعة كلاز بغفساي بإقليم تاونات.
وتوبع الطالبان اللذان خاضا معركة الأمعاء الفارغة في مناسبتين سابقتين، في ملفين منفصلين لأجل «التجمهر المسلح والعصيان وتعييب وتخريب أشياء مخصصة للمنفعة العامة وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم واستعمال العنف ضدهم نتج عنه إراقة دماء» ل»ع. ع. ش»، والتهم نفسها دون جنحة التخريب للثاني.  ويأتي الحكم بعد ساعات قليلة من إحالة زميلهما «ه. ش» آخر الطلبة القاعديين المعتقلين لوجودهم موضوع مذكرات بحث، على الوكيل العام الذي أمر بإيداعه السجن نفسه وإحالة ملفه مباشرة على غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية فاس التي تشرع في محاكمته الخميس المقبل في الجلسة نفسها لمحاكمة طالبين قاعديين آخرين معتقلين.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى