fbpx
الأولى

محاكمة متهم بتزوير توقيع الملك

شبكة ضمنها امرأة نصبت على مسؤولين جهويين لتنقيل موظف والاستفادة من دكاكين و”كريمات”

ينتظر أن يبت القضاء بوجدة، الأسبوع الجاري، في الاختصاص النوعي لملف شبكة تتكون من أربعة أشخاص، انتحل أحدهم صفة ملك المغرب، عبر رسائل موجهة إلى مسؤولين في ولاية الجهة والخزينة الجهوية وإدارات أخرى، يأمر عبرها بتنقيل موظف أو التبرع، وغيرها من الأوامر المدونة في الرسائل المزورة التي استعملت فعلا لتنفيذ تلك الأوامر الوهمية.
وأفادت مصادر “الصباح” أن الشبكة، التي توجد ضمنها امرأة تتحدث اللكنة الفاسية، أفلحت في الإيقاع بالمدير الجهوي للخزينة عبر رسالة ملكية مزوة، كان توصل بها عن طريق إرسالية إدارية مركزية تحمل رقم إرسال وهميا، وموقعة بتقليد توقيع محمد السادس ملك المغرب.
وجاء في الرسالة ذاتها أمر بتنقيل موظف تابع للخزينة من مدينة بركان للعمل في مدينة وجدة. وانطلت الحيلة على المدير


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى