fbpx
الأولى

بلمختار يخرج الأشباح من جحورها

عجزت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني عن تحديد مكان وجود 596 من موظفيها لم يشملهم الإحصاء السنوي، ويعتبرون، عمليا، موظفين أشباحا، يتقاضون أجورهم عن طريق التحويلات البنكية، دون أن يظهر لهم أثر، أو يقوموا بما يبرر رواتبهم الشهرية.

هذا المحتوى خاص. يمكنكم الإشتراك في الجريدة أو مشاهدة فيديو إعلاني :للاطلاع على جميع مقالات الصباح الاشتراك

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى