fbpx
الرياضة

الصنهاجي ينضم للغائبين عن مباراة تونس

دعوة الوردي وقاسمي والمغرب التطواني يرفض الترخيص لعاصمي
التحق حمزة الصنهاجي، مهاجم السد القطري، بركب اللاعبين الغائبين عن المباراة التي ستجمع المنتخب الأولمبي أمام نظيره التونسي يوم 19 يوليوز الجاري، لحساب ذهاب الدور الثالث من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس إفريقيا لأقل من 23 سنة.
وعلم ”الصباح الرياضي” من مصدر بجامعة الكرة أن سبب غياب الصنهاجي يعود إلى رفض فريقه القطري منحه رخصة حضور المباراة، لعدم تزامنها مع تواريخ الاتحاد الدولي لكرة القدم، على غرار اللاعبين كريم أشهبار، مهاجم غانغامب الفرنسي، وهاشم مستور، لاعب ميلان الإيطالي، ليكون بذلك ثالث محترف يرفض ناديه الترخيص له لحضور مباراة تونس.
ولم يستبعد المصدر نفسه أن يكون مصير إسماعيل حميدات، لاعب بريتشيا الإيطالي نفسه مصير المحترفين الثلاثة الآخرين، سيما أنه من اللاعبين الذين يعول عليهم داخل بريتشيا، إذ مازالت الجامعة تترقب إمكانية الترخيص له لحضور مباراة 19 يوليوز المقبل.
واضطر حسن بنعبيشة، مدرب المنتخب الأولمبي، إلى استدعاء عدنان الوردي، لاعب الجيش الملكي، وأيوب قاسمي، لاعب الوداد الرياضي، لتعويض غياب مستور وأشهبار، رغم أنه كان يرغب في عدم تعويضهما بالنظر إلى توفره على مجموعة كافية من اللاعبين خاصة في الهجوم، أمثال آدم النفاتي، لاعب الفتح الرياضي، وأشرف بنشرقي، مهاجم المغرب الفاسي، ووليد كرتي وأيمن حسوني، لاعبي الوداد الرياضي.
ومن جهة ثانية، رفض المغرب التطواني الترخيص لحارسه عدنان عاصمي الالتحاق بتجمع المنتخب الأولمبي الذي سينطلق غدا (الخميس) بالمركز الوطني للشباب بالمعمورة، قبل مباراة الفريق أمام مازيمبي الكونغولي يوم 12 يوليوز الجاري.
وحسب معطيات ”الصباح الرياضي”، فإن الفريق التطواني أخبر مسؤولي الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن عاصمي سيلتحق بتجمع المنتخب الأولمبي الاثنين المقبل، وأنه من الصعب السماح له بغير ذلك في الوقت الراهن، بالنظر إلى أهمية المباراة التي سيخوضها ممثل كرة القدم الوطنية في دوري أبطال إفريقيا.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى