fbpx
مجتمع

مهاجر يستنجد بالملك للإفراج عن والده المسن

راسل مهاجر مغربي مقيم بسويسرا الملك من أجل التدخل لإنقاذ والده المسن، المتابع في قضية الإخلال بالاحترام الواجب للملك، بعدما رفض  الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بوجدة تقرير الطبيب النفسي المعالج للرجل الطاعن في السن، وطعن فيه. وقال عبد العزيز مجيط إن والده الذي عانى الاعتقال قبل إيداعه بمستشفى الأمراض العقلية، يعيش وضعية صحية مزرية،

إثر معاناته عدة أمراض من قبيل «البروستات» وأمراض صدرية) مرض السيلكوز (ورثها من عمله بمفاحم جرادة لمدة تناهز 30 سنة، وهي الأمراض التي تثبتها تقارير طبية أرفقت بملفه، إلا أن ذلك لم يشفع له للخروج من وضعية الاحتجاز التي يوجد عليها والده منذ أن حكم عليها ابتدائيا بسنة سجنا نافذا قبل أن يحال على مستشفى الأمراض العقلية والنفسية بوجدة.
وطالب المواطن نفسه بالتدخل من أجل «إحقاق الحق ووضع حد لمعاناة هذا الشيخ ومعاناة جميع أفراد عائلته وأصهاره وأقاربه».وأضاف في راسلته إلى الملك «ألجأ إليكم بعدما سدت في وجهي جميع الأبواب وكبرت معاناتي ومعاناة جميع أفراد عائلتي إثر اعتقال والدي العجوز عبد السلام مجيط المقيم ا بجرادة منذ يوليوز الماضي، والحكم عليه بسنة سجن نافذة بتهمة الإخلال بالاحترام الواجب للملك في الملف الجنحي التلبسي10|1115  بتاريخ 16-08-2010 بالمحكمة الابتدائية بوجدة وأحيل  على الخبرة الطبية استئنافيا  بالمدينة نفسها ليتم إيداعه بمستشفى الأمراض العقلية والنفسية
وقضى المسن نفسه حوالي ثلاثة أشهر في السجن المحلي بوجدة، عانت خلالها عائلته الأمرين، خاصة أن الشيخ يعاني عدة أمراض جسدية ونفسية، «وبعد تحسن ملموس لحالته النفسية  قرر الطبيب المعالج تسليمه إلينا، إلا أن النائب العام طعن في القرار الطبي، وهو ما يهدد الشيخ بتفاقم حالته الصحية، ما يشكل خطورة على حياته.

ضحى زين الدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق