fbpx
الرياضة

ميلان يحكم قبضته على الدوري الإيطالي

هزم جوفنتوس في قمة الدورة 28 وخطا خطوة نحو أول لقب منذ 2004

خطا ميلان خطوة معنوية كبيرة لإحراز لقبه الأوّل في الدوري الايطالي منذ عام 2004، بعد اجتيازه عقبة جوفنتوس بالفوز عليه في عقر داره 1-صفر في مباراة قمة ضمن المرحلة الثامنة والعشرين مساء أول أمس (السبت).
ورفع ميلان رصيده إلى 61 نقطة في الصدارة بفارق 8 نقاط عن جاره إنتر ميلان الذي من المقرر أن يكون استضاف جنوى أمس (الأحد).
وثأر ميلان بالتالي من جوفنتوس بعد خسارته ذهابا 2-1 بهدفين من فابيو كواليارايلا، وأليساندرو دل بييرو، مقابل هدف لابراهيموفيتش.
ويأتي الفوز المعنوي بعد خمسة أيام على فوز ثمين آخر حققه ميلان على نابولي، أحد منافسيه المباشرين بثلاثة أهداف لصفر الاثنين الماضي.
ويعيش ميلان أفضل أيامه محليا، إذ فاز في مبارياته الأربع الأخيرة على بارما وكييفو ونابولي، وأمس على جوفنتوس، في حين يعيش الأخير فترة حرجة قد تبعده عن المسابقات الأوربية الموسم المقبل، بعد أن مني بخسارته الثالثة على التوالي، والخامسة في مبارياته السبع الأخيرة.
واضطر مدرب ميلان ماسيميلانو اليغري إلى إشراك انطونيو كاسانو على حساب البرازيلي المتألق الكسندر باتو بسبب مرض الأخير، لكن البديل لم يقدم عرضا جيدا.
وعموما، كان الشوط الأول تكتيكيا ولم يشهد فرصا كثيرة من قبل الطرفين.
وفي الشوط الثاني نجح المشاكس جينارو غاتوزو في تسجيل هدف المباراة الوحيد، عندما وصلته الكرة على مشارف المنطقة، فسيطر عليها قبل أن يسددها بيسراه فلم يتمكن الحارس جانبولجي بوفون من التصدي لها، فتهادت داخل شباكه (68).
وأدت الهزيمة إلى دخول جوفنتوس أزمة حقيقية، لأن آماله تلاشت في احتلال مركز مؤهل إلى دوري أبطال أوربا، الذي غاب عنه خلال الموسم الحالي، ما يعني بأن مصير المدرب لويجي دل نيري بات في مهب الريح.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى