fbpx
الرياضة

برشلونة يفوز بصعوبة

حقق برشلونة فوزاً صعباً على ضيفه سرقسطة 1- صفر، في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الاسباني لكرة القدم، التي شهدت استعادة فالنسيا توازنه بعدما حول تخلفه أمام مضيفه مايوركا، إلى فوز 2-1 أول أمس (السبت).على ملعب كامب نو، استعد برشلونة لمواجهته المرتقبة ضد آرسنال في إياب الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوربا (فاز آرسنال ذهابا 2-1)

بفوز هزيل على سرقسطة، بهدف حمل توقيع لاعب وسطه المالي سيدو كيتا في الدقيقة 43، ليقود فريقه إلى فوزه الثالث في الدوري في مدى ثمانية أيام.
وابتعد الفريق الكاتالوني بفارق 10 نقاط عن غريمه التقليدي ريال مدريد، الذي حل ضيفا على راسينغ سانتاندر أمس (الأحد)، في غياب نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو المصاب بتمزق عضلي بسيط.
وأراح مدرب برشلونة جوزيب غوراديولا الذي أدخل إلى المستشفى منتصف الأسبوع الماضي بسبب أوجاع حادة في الظهر، الهداف دافيد فيا وصانع الألعاب اندرييس انييستا، وشارك مكانهما المهاجم الصاعد بويان كركيتش وكيتا.
وكاد سرقسطة يفتتح التسجيل في الدقيقة الثامنة، لكن المدافع جيرار بيكيه تدخل في اللحظة المناسبة لمنع تسديدة نيكولاس برتولو من دخول المرمى.
أما أول فرصة لبرشلونة فكانت في الدقيقة 18، عندما سدد بدرو رودريغيز الكرة فمرت إلى جانب القائم الأيمن.
ووضع كيتا الكرة برأسه داخل الشباك، لكن الحكم لم يحتسب الهدف بداعي التسلل، قبل أن يسجل المالي هدفا صحيحا هذه المرة قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين، مسجلا هدفه الثاني هذا الموسم.  واستحوذ برشلونة على الكرة في الشوط الأوّل بنسبة 77 بالمائة.
وفي الشوط الثاني، أضاع مهاجم سرقسطة الفرنسي سيناما بونغول فرصة لا تهدر لإدراك التعادل لفريقه، لكن الحارس فيكتور فالديز تصدى لمحاولته ببراعة.
وعلى ملعب “سان مويكس”، عوض فالنسيا خسارته الأسبوع الماضي على أرضه أمام برشلونة صفر-1، ونجح فريق المدرب أوناي إيمري في تحويل تخلفه أمام مضيفه مايوركا بهدف لايفان راميريس ( 31 من ضربة جزاء) إلى فوزه السادس عشر هذا الموسم، بفضل هدفين من بابلو هرنانديز (33 و56)، محققا فوزه الأوّل في ملعب مضيفه منذ الثالث من نونبر 2007 (2- صفر حينها). ورفع فالنسيا رصيده إلى 54 نقطة في المركز الثالث.
وتغلب اتلتيكو مدريد على ضيفه فياريال 3-1 حارماً الأخير من تحويل الفارق مع فالنسيا إلى نقطة واحدة، كما كان الحال مع نهاية المرحلة الماضية (54 مقابل 50 حالياً).
سجل للفائز انطونيو رييس، والأرجنتيني سيرجيو اغويرو، والأورغواياني دييغو فورلان، في الدقائق 5 و69 و72 توالياً، فيما سجل للخاسر الإيطالي جيوسيبي روسي في الدقيقة 34. وأضاع اتلتيكو مدريد، الذي استحق الفوز ورفع رصيده إلى 38 نقطة، العديد من الفرص سيما مع نهاية المباراة، وكان من الممكن أن تكون النتيجة أكبر مما تسجل.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق