fbpx
حوادث

ضحايا التدخل الأمني بأكادير يقاضون الدولة والأمن

عدد الضحايا بلغ 100 مصاب نقل منهم 40 إلى المستشفى

قرر ضحايا التدخل الأمني لتفريق الوقفة الاحتجاجية التي دعت لها حركة 20 فبراير يوم 26 أبريل الماضي بأكادير مقاضاة الدولة المغربية وأمن أكادير،
متشبثين باستمرار الاحتجاجات إلى حين تلبية مطالبهم السياسية والاجتماعية، رافعين شعار»ما مفاكينش».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى