الرياضة

انطلاقة قوية لأونداما وإيفونا بالـ “كان”

الأول تعادل في مباراة الافتتاح والثاني ساهم في الفوز على بوركينافاسو
حقق الكونغولي فابريس أونداما والغابوني مالك إيفونا، لاعبا الوداد الرياضي، رفقة منتخبي بلادهما انطلاقة قوية في كأس إفريقيا للأمم التي انطلقت عصر أول أمس (السبت) بغينيا الاستوائية.
وتمكن منتخب الكونغو من خطف التعادل في الدقائق الأخيرة من المباراة الافتتاحية أمام مستضيف الدورة منتخب غينيا الاستوائية، وشارك أونداما خلال الشوط الثاني وساهم في صنع هدف التعادل.
وشارك أونداما خلال الشوط الثاني ما أعطى دينامية لهجوم المنتخب الكونغولي، رغم أنه لم يشارك في أي مباراة منذ الموسم الرياضي الماضي، كما أنه غاب عن المعسكر الإعدادي للوداد بالبيضاء والبرتغال.
أما مالك إيفونا فكان حاسما وتمكن من تسجيل الهدف الثاني لمنتخب بلاده خلال مواجهته لمنتخب بوركينافاسو، بعد أن تمكن أوباميانغ من افتتاح التسجيل.
ويحتل الغابون صدارة المجموعة الأولى بثلاث نقط في الوقت الذي يحتل فيه منتخبا غينيا الاستوائية والكونغو الرتبة الثانية بنقطة واحدة وبوركينافاسو الرتبة الأخيرة بصفر نقطة.
وبدا منتخب بوركينا فاسو وصيف بطل النسخة الماضية الفريق الأفضل في المباراة وأتيحت له فرص عديدة لكن لاعبيه فشلوا في التسجيل.
وجرب جوناثان بيتروبيا الذي اختير أفضل لاعب في النهائيات الماضية بجنوب إفريقيا حظه في الكثير من المناسبات لكن محاولاته كانت تجد ديديي أوفونو حارس مرمى الغابون.
أحمد نعيم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق